تصوير الحياة البرية

كيفية التقاط صور رائعة للحياة البرية باستخدام كاميرا Canon

عشر نصائح وتقنيات مبتكرة للارتقاء بتصوير الحياة البرية إلى المستوى التالي.
Canon Camera
يمكن أن تشكّل الحيوانات التي لا يمكن التنبؤ بسلوكها وتتحرك بسرعة وعشوائية من حين لآخر بعض أصعب الأهداف التي يمكن تصويرها.

ولكن المعرفة الصحيحة ستجعل من السهل إنتاج صور تفتخر بها. على غرار تصوير الألعاب الرياضية، يمثل الاستعداد الجيد والعثور على الموقع المناسب ومعرفة المجموعة التي تحتاج إليها (وكيفية استخدامها)، وتوقع غير المتوقع اعتبارات أساسية لتصوير الحياة البرية.

إليك أهم 10 نصائح لالتقاط صور الحياة البرية الرائعة.

1. التعرف على هدفك

دب بني يقف خلف شجيرات مورقة والذباب يحوم من حوله في الجو المحيط.

قد يكون من المفيد معرفة طريقة تحرك الحيوانات البرية وكيفية تصرفها وسلوكها حتى تتمكن من تحديد أفضل طريقة لتصويرها. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 90D من Canon مزودة بعدسة EF 400mm f/2.8L IS III USM من Canon بسرعة 1/500 ثانية وفتحة عدسة f/5.6 ومعدل حساسية ISO2500. © ماركوس فاريسوفو

من المهم للغاية معرفة طبيعة بيئة الحيوان الذي تصوّره وسلوكه؛ إذ إن ذلك سيوفر ساعات من العمل في هذا المجال. وستساعدك معرفة أي وقت من السنة تكون فيه الفصائل نشطة في التخطيط لجلسة التصوير. ونادرًا ما يتم التقاط صور الحياة البرية الرائعة من دون سابق معرفة وتنظيم.

2. الممارسة تؤدي إلى الإتقان

بجعة تفرد جناحيها وهي تطفو فوق سطح الماء.

يتطلب تصوير الحياة البرية الصبر والممارسة، ولكن انتظار اللحظة المثالية قد يؤدي إلى تحقيق نتائج مذهلة. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon مزودة بعدسة RF 600mm F4L IS USM من Canon بسرعة 1/1600 ثانية وفتحة عدسة f/4 ومعدل حساسية ISO800.

لا توجد فائدة من أن تكون في المكان المناسب والوقت المناسب إذا لم تكن قادرًا على التقاط المشهد أمامك. إذ يتطلب التقاط اللحظات التي تحدث في خلال أجزاء من الثانية الكثير من التدريب. ويعني التقاط صور الحيوانات التي تخاف أنه سيتعين عليك أن تجرب وتخطئ حتى تعرف ما الذي يناسبك.

فكّر في إعداد وحدات تغذية للطيور في حديقتك وتصويرها عبر النافذة أو من مخبأ مؤقت باستخدام عدسة التكبير/التصغير المزودة بإمكانية التصوير عن بُعد مثل RF 24-240mm F4-6.3 IS USM من Canon أو RF 100-400mm F5.6-8 IS USM من Canon. ستتيح لك عدسة التكبير/التصغير ضبط البُعد البؤري، على سبيل المثال، إمكانية الوصول التي تبلغ 400 مم من عدسة RF 100-400mm F5.6-8 IS USM، وهذا يعني أنه يمكنك تكبير حتى أصغر المخلوقات من دون إزعاجها.

بدلاً من ذلك، اقضِ وقتًا في الحديقة المجاورة أو في ملاذ الحيوانات ومعك كاميرتك لفهم سلوك الحيوانات بشكل أفضل. وكلما درّبت عينيك وأوقات تفاعلك، كان أداؤك أفضل عند التقاط الصور في البرية.

3. الاقتراب أكثر

لقطة مقربة تُظهر عيني طائر استوائي حمراوين ورأسه المكسو بريش منفوش.

من الأفضل عادة التركيز على عيني الحيوان لكونهما الجزء الذي يلفت انتباه المشاهد بصورة طبيعية. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 6D Mark II من Canon مزودة بعدسة EF 70-200mm f/4L IS II USM من Canon مقاس 164 مم بسرعة 1/160 ثانية وفتحة عدسة f/5.6 ومعدل حساسية ISO400.

تُظهر معظم صور الحياة البرية الرائعة المشاهد الحركية عن قُرب. وعادةً ما يؤدي اقترابك من حيوانات الحياة البرية إلى تغيرات في سلوكها أو - ما هو أسوأ من ذلك - إخافتها تمامًا. يلزم استخدام عدسة طويلة لإنتاج صور تعرض الحركة بالتفصيل، ويمكنك اقتصاص الصورة النهائية التي تلتقطها للتقريب أكثر.

بل إن ميزة التركيز البؤري التلقائي لتتبع الحيوانات في كاميرتَي Canon EOS R5 وEOS R6 يمكنها التعرف على الكلاب والقطط والطيور، فضلاً عن اكتشاف جسم الهدف أو وجهه أو عينيه، وهذا يعني أنه يمكنك التقاط صور فائقة الوضوح للحيوانات في أثناء التنقل.

4. اختيار العدسة المناسبة

سنجاب أحمر يجلس على فرع شجرة عالٍ.

لا غنى عن العدسة الطويلة للتصوير عن بُعد في تصوير الحياة البرية ولا سيما عندما يلزم الحفاظ على مسافة لائقة. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon مزودة بعدسة EF 70-200mm f/2.8L IS III USM من Canon مقاس 200 مم بسرعة 1/320 ثانية وفتحة عدسة f/4 ومعدل حساسية ISO5000. © روبرت مارك ليهمان

عندما يتعلق الأمر بالعدسات، لا بد من الاختيار بحكمة. تتميز كاميرا RF 100-400mm F5.6-8 IS USM الجديدة بنطاق تكبير/تصغير فائق الإمكانات يمنحها مزايا متعددة. ومن أجل الحصول على إمكانية فائقة للتصوير عن بُعد في كاميرا مثل EOS RP من Canon، تتوفر العدستان الأساسيتان التاليتان RF 600mm F11 IS STM وRF 800mm F11 IS STM من Canon.

أما إذا كنت تستخدم كاميرا Canon بتنسيق APS-C وتريد البدء باستخدام عدسة صغيرة من حيث التصميم والميزانية، ففكّر في عدسة EF-S 55-250mm f/4-5.6 IS STM لكاميرات DSLR أو عدسة EF-M 55-200mm f/4.5-6.3 IS STM لكاميرات الفئة M-series غير المزودة بمرآة مثل EOS M50 Mark II من Canon.

مستشعر كاميرا APS-C أصغر من مستشعر أي كاميرا كاملة الإطار. ولا تلتقط كاميرا APS-C العرض الكامل للصورة التي قد تنتجها العدسة نفسها على كاميرا كاملة الإطار، حيث يبلغ "عامل الاقتصاص" نحو 1,6 أضعاف، وهذا يؤدي إلى تكبير المشهد لأن حجم الهدف يكون أكبر بكثير في الإطار. ويعني ذلك أن استخدام عدسة مقاس 200 مم في كاميرا APS-C يمنحك مجال رؤية يكافئ عدسة مقاس 320 مم في كاميرا كاملة الإطار، أو بعبارة أخرى، يكون "البُعد البؤري الفعال" أكبر بمقدار 1,6 أضعاف.

5. المحافظة على الثبات

جرو ثعلب يقف على تلة مغطاة بالطحالب.

في معظم سيناريوهات تصوير الحياة البرية، لن يكون لديك الوقت لإعداد حامل ثلاثي القوائم. ويتمثل الحل في نظام تثبيت الصورة الذي يضمن الحصول على لقطات واضحة باستمرار في أثناء حمل الكاميرا باليد حتى مع عدسات التصوير عن بُعد الطويلة وعدسات الماكرو.

يُعد اهتزاز الكاميرا عدو الصور الواضحة عند استخدام عدسات التصوير عن بُعد.

وتتضمن معظم عدسات التصوير عن بُعد من Canon إمكانية تثبيت الصور البصري فائق الفعالية للتغلب على هذه المشكلة، أي ما يعادل نحو 3 درجات توقف إلى 5 درجات توقف في قيمة التعرض للإضاءة. ويمكن أن يُحدث ذلك فرقًا كبيرًا في تصوير الحياة البرية عند حمل الكاميرا باليد، حيث يمكن أن تكون سرعات الغالق العالية غير عملية عند عدم توفر ضوء الشمس المباشر. ويسمح مثبت الصور المكون من 5 درجات توقف في عدسة RF 600mm F11 IS STM من Canon بالتقاط صور واضحة باستمرار في غضون 1/20 من الثانية بدلاً من 1/640 ثانية.

استخدم مثبت الصور للتصوير عن بُعد وتصوير الماكرو ولا سيما في أثناء التصوير مع حمل الكاميرا باليد. ولكن إذا كانت الكاميرا مثبتة على حامل ثلاثي القوائم، فغالبًا ما يكون من الأفضل إيقاف تشغيل مثبت الصور.

6. المحافظة على التركيز

طائر جارح يحلق في السماء.

إذا كنت في وضع التخفي وتمكّنت من عدم إخافة الطيور وغيرها من الكائنات الحساسة، فيمكنك قضاء الوقت في التدرب على التصوير بتقنيات مختلفة لصقل مهاراتك. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon مزودة بعدسة RF 100-500mm F4.5-7.1L IS USM من Canon مقاس 451 مم بسرعة 1/8000 ثانية وفتحة عدسة f/6.3 ومعدل حساسية ISO4000. © روبرت مارك ليهمان

من المهم التأكد من ظهور الهدف بوضوح في المنطقة المناسبة في صور الحياة البرية. وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة كاميرات EOS M وEOS R غير المزودة بمرآة من Canon تتميز بنظام تركيز بؤري تلقائي ثنائي البكسل وعالي الفعالية يتيح التركيز البؤري التلقائي السريع لاكتشاف المرحلة على مستشعر الصور نفسه ويغطي أيضًا معظم إطار الصورة. ويتوفر التركيز البؤري التلقائي ثنائي البكسل كذلك في معظم كاميرات EOS DSLR الحديثة وعند التصوير في وضع العرض المباشر.

حاول مواصلة التركيز على الجزء الأكثر أهمية من الهدف، أي العينين في أغلب الأحيان. تتميز كاميرتا EOS R5 وEOS R6 من Canon بوضع التركيز البؤري التلقائي لاكتشاف عين الحيوان الذي يبحث تلقائيًا عن العينَين في المشهد ويلتقط صورًا لهما. ويتتبع وضع التركيز البؤري التلقائي AI Servo الحياة البرية باستمرار في أثناء التنقل حتى عندما تتحرك بسرعة كبيرة لضمان التقاط صور واضحة. لذا حاول التقاط مجموعة متتالية من الصور باستخدام وضع التشغيل الأسرع في الكاميرا لمساعدتك في التقاط اللحظة الحاسمة.

7. السرعة مهمة

حمار وحشي يركض في الحقل.

لمعرفة المزيد حول التقاط الحركة في الصور، راجع أهم النصائح لتصوير مشاهد الحركة.

يمثل ضبط سرعة الغالق على السرعة المناسبة جزءًا أساسيًا من تصوير الحياة البرية على أكمل وجه. وتكمن الخطوة المنطقية التي يجب اتخاذها عند تصوير حركة سريعة في رفع سرعة الغالق. ومع ذلك، قد ترغب في إضفاء القليل من الضبابية عند استخدام سرعة غالق منخفضة، على أطراف جناح الطائر مثلاً، لإضافة شعور بالحركة.

وعندما تصبح أكثر كفاءة في استخدام معداتك، قد ترغب في خفض سرعة الغالق أكثر ربما حتى إلى أقل من 1/10 ثانية، وحتى استخدام تقنية تحريك لزيادة الشعور بالحركة إلى حد كبير.

والقاعدة العامة هي أنك بحاجة إلى سرعة غالق لا تقل عن سرعة البُعد البؤري الكامل الإطار التبادلي. لذلك، إذا كنت تستخدم عدسة مقاس 600 مم مثل RF 600mm F11 IS STM من Canon، فستحتاج إلى سرعة غالق لا تقل عن 1/600 من الثانية عند إيقاف مثبت الصور، وستكون السرعة على معظم الكاميرات 1/640.

8. التفكير في الضوء: تحقيق أقصى استفادة من الإضاءة الخلفية

غزال يقف وسط العشب الطويل.

"الساعة الذهبية" اسم على مسمى. الشمس بعد شروقها وقبل غروبها بساعة تكون على مستوى منخفض في السماء، وهذا يمنح جودة الضوء دفئًا ذهبيًا. التُقطت الصورة بكاميرا Canon EOS RP مزودة بعدسة RF 100-400mm F5.6-8 IS USM من Canon مقاس 373 مم بسرعة 1/1250 ثانية وفتحة عدسة f/8 ومعدل حساسية ISO1250. © بين هال

يمكنك الارتقاء بصورك عن طريق اختيار ظروف الإضاءة المناسبة لتصوير الأهداف. مع أخذ الأنماط السلوكية التي تتبعها الحيوانات في حسبانك، حاول استخدام ضوء الشمس في الصباح الباكر أو في وقت متأخر من المساء للحصول على ضوء منخفض دافئ يؤدي إلى لون غني وظلال عميقة.

9. التحكم في عمق المجال

غزال يُخرج رأسه من بين أوراق نبات السرخس التي تبدو ضبابية.

على الرغم من عدم تصنيف فتحة عدسة التصوير عن بُعد على أنها "سريعة"، فإنه لا يزال بإمكانك استخدام هذا النوع من العدسات لإضفاء الضبابية على خلفية لقطاتك؛ إذ إنه يمكن للبُعد البؤري الطويل أن يعطي انطباعًا بعمق مجال ضيق إلى حد ما حتى وإن كانت الفتحة ضيقة نسبيًا. ويرجع ذلك إلى قدرة عدسات التصوير عن بُعد على ضغط المسافة، وهذا ما يجعل الخلفيات الضبابية الخارجة عن نطاق التركيز البؤري أقرب إلى الهدف. التُقطت الصورة بكاميرا Canon EOS RP مزودة بعدسة RF 100-400mm F5.6-8 IS USM من Canon مقاس 400 مم بسرعة 1/60 ثانية وفتحة عدسة f/8 ومعدل حساسية ISO1250. © بين هال

هذه النصيحة مهمة جدًا. في التصوير القياسي، من الشائع استخدام وضع أولوية فتحة العدسة (Av على قرص الكاميرا). أما بالنسبة إلى عدسات الماكرو، بسبب مسافات العمل القريبة، يتم إغلاق الفتحة حتى f/16 أو f/22 أو أكثر لزيادة عمق المجال إلى أقصى حد والتأكد من أن الصورة بأكملها تقع ضمن نطاق التركيز البؤري.

ويمكنك تحسين مهارة تصوير الحياة البرية باستخدام البوكيه الذي يجعل الهدف المركز البؤري لصورتك. ومع ذلك، قد ترغب في تجنب إضفاء الضبابية على الخلفية إذا كنت ترغب في تصوير الحياة البرية في بيئتها الطبيعية.

قد تؤدي الأبعاد البؤرية الأطول إلى ضبابية أقوى. ويمكنك لهذا السبب استخدام عدسات التصوير عن بُعد لعزل الهدف وتحويل الخلفية إلى ضباب خالٍ من التفاصيل. وإذا أردت أن تحسّن البوكيه، فارجع بضع خطوات إلى الوراء وابدأ بالتكبير للحصول على بُعد بؤري أطول.

10. التقاط صور مقربة جدًا

عنكبوت بني قافز يجلس على فرع شجرة.

يمكن أن يمثل تصوير الماكرو للأهداف الحية تحديًا، لذلك من الضروري أن تكون لديك المعدات المناسبة وتتحلى بدرجة عالية من الصبر لالتقاط صور رائعة فعلاً. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 90D من Canon مزودة بعدسة EF-S 60mm f/2.8 Macro USM من Canon بسرعة 1/250 ثانية وفتحة عدسة f/8 ومعدل حساسية ISO500. © بيير أناكيه

يمكن أن يؤدي تحديد المشهد ووضع هدفك في سياقه الطبيعي إلى الحصول على أكثر صور الحياة البرية روعةً. وستحتاج إلى عدسة واسعة الزاوية من أجل تحقيق ذلك. بالنسبة إلى الأهداف الأصغر حجمًا، مثل الطيور وحتى الحشرات، سيثبت تصوير اللقطات المقرّبة بشدة أنه أكثر فعالية كصورة نهائية، حتى لا يضيع هدفك في لقطة عريضة. وهذا يتطلب عدسة ماكرو مخصصة. على الرغم من أنها ليست عدسة ماكرو، يمكنك حتى استخدام عدسة RF 100-400mm F5.6-8 IS USM من Canon التي تتميز بمعدل تكبير يصل إلى 0,41 ضعف وإمكانات للتركيز البؤري المقرب يمكنها إنتاج صور قريبة للغاية من لقطات الماكرو.

تميل عدسات الماكرو الحالية من Canon إلى أن تتميز بنظام "تثبيت الصور الهجين" الذي يصحّح تغيير اتجاهَي x وy بالإضافة إلى الاهتزاز الزاوي الأكثر اعتيادًا. وهذا ما يجعل الأداء متميزًا عند التصوير في أثناء حمل الكاميرا باليد لالتقاط صور مقربة جدًا. تُعد عدستا RF 35mm F1.8 IS Macro STM وRF 85mm F2 Macro IS STM من Canon من الأمثلة الرئيسية، ويوفر كل منهما عامل تكبير بمعدل 0,5 ضعف للقطات الماكرو عند أقرب مسافة تركيز بؤري لهما.

ويكمن جمال عدسة الماكرو في أنها تسمح لك بإنشاء صور تُظهر شيئًا أكبر مما نراه عادةً على الشاشة أو في المطبوعات. يمكنك إظهار الحشرات الصغيرة على أنها وحوش مذهلة ذات عيون بارزة أو التفاصيل المعقدة التي لا يمكن أن نلاحظها بالعين المجردة.

إذا كنت تبحث عن العدسة المناسبة لتصوير الحياة البرية، فاطّلع على دليلنا الكامل.


بقلم ماثيو ريتشاردز

منتجات ذات صلة

مقالات ذات الصلة

  • A swan on a body of water glistening in golden light.

    تصوير الحياة البرية

    أفضل عدسات الحياة البرية

    التقط صورًا مذهلة للحيوانات والطيور البرية باستخدام العدسات الأساسية وعدسات التكبير/التصغير هذه.

  • فهد يرقد في الظل.

    تصوير الحياة البرية

    من حائزين جوائز إلى محترفين

    اثنان من الحائزين الجائزة السنوية لأفضل مصور شاب للحياة البرية يتحدثان عن معنى النجاح المبكر.

  • EOS 90D

    تصوير الحياة البرية

    صور الحياة البرية باستخدام كاميرا EOS 90D من Canon

    شاهد النتائج الرائعة لصور الحياة البرية التي التقطها ماركوس فاريسوفو بكاميرا EOS 90D من Canon.

  • صورة مقربة لعنكبوت بني يقفز.

    تصوير الماكرو

    اكتشاف عالم الحشرات

    اكتشف الحياة السرية التي تعيشها الكائنات الصغيرة بمساعدة نصائح بيير أناكيه.