التصوير أثناء الرحلات

أفضل مجموعة أدوات من Canon للتصوير في أثناء الرحلات

استعد للمغامرة: معدات للمبتدئين ومنشئي المحتوى والهواة للتصوير في أثناء الرحلات.
شخص يلتقط صورة باستخدام كاميرا وعدسة من Canon على شاطئ لحظة غروب الشمس.

لقد ولت الأيام التي كان فيها التصوير في أثناء الرحلات يقتصر على شراء كاميرا تستخدم لمرة واحدة للحصول على بضع لقطات ضبابية على الشاطئ وصنع ألبوم عائلي منزلي.

فمع النمو الهائل لمنصات التواصل الاجتماعي التي تسمح بمشاركة الصور ومقاطع الفيديو وظهور كتب الصور الاحترافية على الإنترنت، لم تعد تنفع سوى الصور المثالية التي تخلو من أي عيوب. لا يمكن إنكار أن الهواتف الذكية رائعة، ولكن من أجل الحصول على صور ومطبوعات مميزة، ستحتاج إلى كاميرا مخصصة لذلك – وتحديدًا، إلى كاميرا تحافظ على مستوى أدائها طوال العام، بغض النظر عن الظروف التي قد تواجهها، بشرط أن تكون في الوقت نفسه صغيرةً بما يكفي لتوضع في حقيبة السفر التي تحملها بيدك. وينطبق الأمر نفسه على العدسات أيضًا لأنها تحتاج إلى أن تكون متعددة المزايا لتواكب روح المغامرات من دون التأثير في جودة الصور.

لا بد من مراعاة الكثير من الأمور، ولهذا وضعنا دليلاً لنعرفك بأفضل مجموعات الأدوات للتصوير في أثناء الرحلات. وسواء أكنت مبتدئًا متحمسًا لبدء رحلة مع التصوير أم مدوِّن رحلات سفر صاعدًا ترغب في إبهار متابعيك أم منشئ محتوى لديه صفحات في مرحلة الانتشار ويرغب في الارتقاء بمحتواه ومجموعة أدواته إلى مستوى أفضل، يمكنك الاطمئنان لأن لديك الأدوات التي تحتاج إليها لتنجح في تحقيق كل ذلك.

أفضل كاميرات الرحلات للمصورين غير المحترفين والعطلات العائلية: كاميرا Zoemini S2 من Canon وكاميرا PowerShot ZOOM من Canon

كاميرا Zoemini S2 من Canon على بنطلون جينز مقصوص ومطوي محاطًا بصور صغيرة مطبوعة.

يمكن وضع كاميرا Zoemini S2 من Canon بسهولة في جيبك، لكنها تمنحك في الوقت نفسه كل ما تحتاج إليه لالتقاط الصور العائلية والذاتية في أثناء التنقل.

أسرة مجتمعة في الريف يشير أفرادها إلى أعلى. يستخدم الرجل كاميرا PowerShot ZOOM من Canon.

تتميز كاميرا PowerShot ZOOM من Canon التي تجمع منظارًا أحاديًا وكاميرا في هيكلٍ واحد صغير الحجم بإمكانية تكبير/تصغير مذهلة تبلغ 800 مم وتصميم أزرار بديهي لتتمكن من التقاط الحركة حتى لو كانت من مسافة بعيدة.

لا تقتصر العطلات العائلية على مجرد فرصة للهرب من الروتين اليومي فحسب. بل إنها تشكل وقتًا ثمينًا نقضيه مع أقرب الأشخاص إلينا ونعيش فيه أعز ذكريات حياتنا.

ومع كاميرا Zoemini S2 من Canon ومستشعرها بدقة 8 ميجابكسل، ستحصل على رفيق سفر يبعث الحياة في هذه الذكريات العزيزة وأنت تعيشها. تُعد Zoemini S2 من Canon كاميرا وطابعة في الوقت نفسه يمكن حملها باليد وتسمح لك بالتقاط الصور الذاتية باستخدام المرآة المدمجة والمصباح الحلقي لتستطيع ضبط وضعيتك ودرجة الإضاءة كما يحلو لك تمامًا. يمكنك بعد ذلك اختيار طباعة الصور التي التقطتها على الفور في أقل من دقيقة واحدة أو حفظها على بطاقة Micro SD وطباعتها لاحقًا.

وإذا قمت بإقران كاميرا Zoemini S2 من Canon بتطبيق Mini Print من Canon، فيمكنك أيضًا التحقق من تركيب الصورة بفضل ميزة العرض المباشر وتخصيص الصور قبل الطباعة وحتى طباعة الصور مباشرةً من هاتفك الذكي.

أما كاميرا PowerShot ZOOM، فإنها تتيح لك الاقتراب من الحركة أكثر بعد، ما يجعلها مثالية لعطلة السفاري التالية التي ستأخذها. بفضل الحد الأقصى للبُعد البؤري الذي يبلغ 800 مم، تُعد هذه الكاميرا المتاحة بحجم الجيب التي تتميز بإمكانية فائقة للتكبير/التصغير وتأخذ شكل المنظار الأحادي، الأداة المثالية عندما تحتاج إلى الوصول إلى مسافة أبعد قليلاً. ناهيك عن أن المستشعر بدقة 12 ميجابكسل وتثبيت الصور الرباعي المحاور يجعلان هذه الكاميرا الفائقة الصغيرة الحجم خيارًا رائعًا لكل أشكال السفر، بالإضافة إلى أنها رائعة لمراقبة الطيور والمناسبات الرياضية والاستمتاع مع العائلة بشكل عام.

أفضل كاميرا للمبتدئين ومنشئي المحتوى للتصوير في أثناء الرحلات: كاميرا EOS R10 من Canon

يدان تمسكان بكاميرا EOS R10 من Canon تظهر في شاشتها نافورة محاطة بالنباتات.

صحيح أن كاميرا EOS R10 من Canon تزن 429 جم، ولكن عدسة RF-S 18-45mm f4.5-6.3 IS STM من Canon المرفقة بها صغيرة بالقدر نفسه – إذ يبلغ وزنها 130 جم – وتتميز أيضًا بنطاق تكبير/تصغير متعدد الأغراض وإمكانية تثبيت الصور. وعند جمع الاثنين معًا، سيحصل المصورون المبتدئون والمحترفون على ثنائيٍ قوي وخفيف الوزن في الوقت نفسه.

تُعد كاميرا EOS R10 من Canon الاختيار المثالي لمصوري رحلات السفر الجدد وذوي الخبرة على حد سواء. بوصف كاميرا EOS R10 إضافةً ذات سعر في المتناول إلى مجموعة نظام EOS R من Canon، فإنها توفر حامل عدسة RF الاحترافي لتمنح المبتدئين مجموعة كبيرة من العدسات ذات التركيز البؤري السريع وتفسح لهم المجال لصقل مهاراتهم. لا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، فمواصفات الكاميرا التقنية تجعلها أيضًا مناسبة لمنشئي المحتوى الهواة والمتمرسين الذين يريدون ميزات سترتقي بمحتواهم إلى مستويات جديدة تمامًا.

وبفضل مستشعر APS-C بدقة 24,2 ميجابكسل، تنتج كاميرا EOS R10 صورًا ثابتة واضحة وجميلة ومقاطع فيديو مثالية بدقة 4K لتحصل على مدونات فيديو وقصص ذات شكل احترافي. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك استخدام نظام التركيز البؤري التلقائي المتقدم الذي يمكنه تتبع العيون والوجوه والحيوانات والسيارات لتجعل محتواك يبدو واضحًا دائمًا، حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة.

وتتميز كاميرا EOS R10 أيضًا بشاشة متغيرة الزوايا تعمل باللمس لتضمن أن يكون تركيب لقطاتك ناجحًا مهما كانت الزاوية التي تصور منها، ناهيك عن الفلاش الداخلي الذي يسمح لك بالتصوير طوال الليل أو حين لا تتوفر إضاءة قوية. وإلى جانب ذلك، فإنها تزن 429 جم فقط، ما يعني أنك لن تتعب في حملها عند التجول في المدن أو على الجبال المنحدرة.

أفضل كاميرا كاملة الإطار لهواة التصوير الفوتوغرافي في أثناء الرحلات: كاميرا EOS RP من Canon

رجل يرتدي بدلة غطس ويجلس على شاطئ صخري وعلى حجره لوح ركوب أمواج.

تُعد EOS RP من Canon خيارًا بديهيًا للمصورين الذين يرغبون في تجربة كاميرات نظام EOS R بفضل مستشعرها الكامل الإطار وتصميمها الصغير الحجم وإمكانات التصوير الصامت المتوفرة فيها. التُقطت الصورة بكاميرا EOS RP من Canon مزوّدة بعدسة RF 35mm F1.8 MACRO IS STM من Canon بسرعة 1/3200 ثانية وفتحة عدسة f/1.8 ومعدل حساسية ISO100. © جيتكا سميلاسوفا

بالنسبة إلى المصورين الذين يحملون جواز سفرٍ مليئًا بالطوابع ويرغبون في الارتقاء بمحتواهم إلى مستويات أعلى بعد، يمكن أن تساعدهم حقًا كاميرا EOS RP من Canon الكاملة الإطار في تعزيز إبداعهم.

المستشعرات الكبيرة الموجودة في الكاميرات الكاملة الإطار حساسة للضوء أكثر من المستشعرات الصغيرة. ويعني ذلك أنها تستطيع التقاط نطاق ديناميكي أوسع – وهذا يُعد مفيدًا للغاية عند التصوير في الأجواء المشمسة – وإنتاج ضوضاء أقل عند معدلات حساسية ISO عالية. بالإضافة إلى أنها تتيح مزيدًا من التحكم في عمق المجال لضبط الضبابية وتأثير البوكيه بدقة، ما يجعلها ملائمة للصور الشخصية الثقافية في الشوارع والتقاط الأضواء المتوهجة في أفق المدينة ليلاً.

ومع ميزة تسجيل الفيديو بدقة 4K، وإمكانية الوصول إلى مجموعة عدسات RF الاحترافية من Canon والتركيز البؤري التلقائي الذكي الذي تتوقعه من نظام EOS R، ستجد أن كاميرا EOS RP مثالية لمنشئي المحتوى الذين يرغبون في إنتاج محتوى بمستوى احترافي. وجدير بالذكر أنها تزن 485 جم فقط ومقاومة للماء والأتربة – ما يجعلها مثالية لخوض المغامرات.

أفضل كاميرا صغيرة الحجم لمدوِّني مقاطع الفيديو والمدوِّنين في الرحلات: كاميرا PowerShot G7 X Mark III من Canon

رجل يجلس على شاطئ مغطى بالحصى أمام نارٍ صغيرة موقدة. وعلى صخرة أمامه، توجد كاميرا PowerShot G7 X Mark III من Canon مثبتة على حامل ثلاثي القوائم مع ميكروفون.

مع كاميرا PowerShot G7 X Mark III من Canon المحمولة، يمكن تصوير كل ما تريده في أثناء حمل الكاميرا باليد، من مدونات الفيديو إلى الصور الشخصية وصور الحياة البرية، وذلك بفضل نطاق التركيز البؤري الواسع الذي تتميز به المكافئ لنطاق 24-100 مم في الكاميرات الكاملة الإطار.

امرأة تقف في الشارع وتبتسم باتجاه الكاميرا وهي تمسك كاميرا PowerShot G7 X Mark III من Canon مرفقًا بها ميكروفون ومقبض ثلاثي القوائم.

تُعد الحوامل الثلاثية القوائم ملحقات مفيدة للغاية عند السفر لأنها توفر الثبات لمحتوى الفيديو والصور الثابتة على حد سواء. يُعد مقبض الحامل الثلاثي القوائم HG-100TBR من Canon حاملاً ثلاثي القوائم خفيف الوزن وصغير الحجم يمكن وضعه بسهولة في حقيبة الظهر واستخدامه في الوقت نفسه كمقبض لتدوين مقاطع الفيديو.

عندما تنتابك رغبة شديدة في السفر والتجول، غالبًا ما يكون الوقت المتاح لديك كافيًا فقط لحمل حقيبة الظهر والانطلاق. في هذه الحالات، تكون المساحة مهمة جدًا، وهذا ما يجعل كاميرا PowerShot G7 X Mark III الرفيق المثالي للسفر.

تتميز كاميرا PowerShot G7 X Mark III، التي تجمع بين الأداء والتصميم الأنيق في مزيجٍ لا يضاهى، بمستشعر صور كبير من النوع 1.0، وتوفر صورًا مذهلة بدقة 20,1 ميجابكسل ومقاطع فيديو بدقة 4K في هيكل يقل عرضه عن 11 سم ويبلغ وزنه 300 جم فقط – وإذا وجدت أنك لا تملك مساحة كافية في حقيبة الظهر، فيمكنك بكل بساطة وضعها في جيبك والانطلاق. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك التبديل من التقاط الصور الثابتة إلى مقاطع الفيديو والعكس بحركة واحدة في منتهى السهولة.

لقد تم تصميم هذه الكاميرا لتكون كاميرا تصوير مدوّنات الفيديو، ويتجلى ذلك من خلال شاشتها التي يمكن إمالتها بزاوية 180 درجة وإمكانات البث المباشر المتوفرة فيها، بالإضافة إلى فتحة العدسة القصوى التي تصل إلى f/1.8 والتركيز البؤري التلقائي لتتبع الوجه وعدسة التكبير/التصغير الواسعة الزاوية، وكلها ميزات تضمن أن تظهر أنت ومحيطك في إضاءة صحيحة وضمن نطاق التركيز البؤري وداخل الإطار.

لا تقتصر جاذبية كاميرا PowerShot G7 X Mark III على منشئي مدوّنات الفيديو فحسب. إذ إنها متاحة بسعر في المتناول وتتضمن مجموعة قوية من الميزات، ما يجعلها إحدى أفضل كاميرات السفر للمصورين المبتدئين.

هل أنت على وشك الانطلاق في مغامرة؟ تأكد من تنزيل تطبيق Canon Camera Connect حتى تتمكن من توصيل الكاميرا بهاتفك الذكي ومشاركة لقطات السفر مباشرةً إلى قنواتك الاجتماعية. يتيح لك التطبيق أيضًا التحكم في الكاميرا عن بُعد للحصول على لقطات من دون اهتزاز ومقاطع فيديو ثابتة.

أفضل عدسة تكبير/تصغير واسعة الزاوية للتصوير في أثناء السفر: عدسة RF 15-30mm F4.5-6.3 IS STM من Canon

تشكيلات سُحب تنعكس على سطح بحيرة راكدة تحيطها الجبال.

تُعد عدسة RF 15-30mm F4.5-6.3 IS STM من Canon عدسة تكبير/تصغير فائقة الاتساع تم إنشاؤها لإرضاء حتى أكثر مصوري رحلات السفر تطلبًا. ستضمن هذه العدسة أن محتوى السفر واضح وذي مظهر احترافي بغض النظر عن ظروف الإضاءة وذلك بفضل مثبت صور بصري مكوّن من 5 درجات توقف وفتحة عدسة قصوى f/4.5 ساطعة وإمكانات التركيز البؤري السريع لحامل RF من Canon. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon المزوّدة بعدسة RF 15-30mm F4.5-6.3 IS STM من Canon مقاس 17 مم بسرعة 2,5 ثوانٍ وفتحة عدسة f/11 ومعدل حساسية ISO100. © فيريتي ميليجان

تُعد عدسة التكبير/التصغير الواسعة الزاوية والمتعددة المزايا هذه أفضل صديق لمصوّر رحلات السفر. لن تواجه أي مشاكل في تضمين كل التفاصيل داخل الإطار مع عدسة RF 15-30mm F4.5-6.3 IS STM من Canon، وذلك بفضل النطاق البؤري الفائق الاتساع، سواء أكنت تصوّر مدونة فيديو في وسط مدينة ضخمة أو تعبر أزقة مدينة من القرون الوسطى مليئة بالطرقات المتعرجة أو تلتقط مجموعة من المشاهد الجبلية الرائعة.

تُعد عدسة RF هذه الصغيرة الحجم والخفيفة الوزن إضافة ملائمة من حيث التكلفة حتى لأخف حقيبة مسافر، وبفضل نظام تثبيت الصورة وفتحة العدسة القصوى f/4.5 الساطعة، تُقدّم هذه العدسة أداءً قويًا في ظروف الإضاءة المتغيرة.

أفضل عدسة أساسية واسعة الزاوية للتصوير في أثناء الرحلات: عدسة RF 35mm F1.8 MACRO IS STM من Canon

وعاء من الباستا بصلصة الطماطم والريحان مع شوكة تم تصويره من أعلى، وتظهر في الإطار أوراق الريحان مع هاون ومدقة.

تُعد عدسة RF 35mm F1.8 MACRO IS STM من Canon خيارًا بديهيًا لتصوير الأطعمة الشهية في مطعم بعيد جدًا بفضل إمكانية تثبيت الصور المكوّنة من 5 درجات توقف التي تسمح بالتصوير في أثناء حمل الكاميرا باليد والحصول على لقطات خالية من الضبابية وإمكانية الماكرو بمعدل 0,5 ضعف. فضلاً عن ذلك، تجعلها ميزة التركيز البؤري STM الهادئة عدسة رائعة لتصوير مدونات الفيديو والبث المباشر. التُقطت الصورة بكاميرا EOS RP من Canon مزوّدة بعدسة RF 35mm F1.8 MACRO IS STM من Canon بسرعة 1/125 ثانية وفتحة عدسة f/2.5 ومعدل حساسية ISO800. ‎© ناتاشا أليبور-فاريداني

يوجد سبب واضح يجعل عدسة RF 35mm F1.8 MACRO IS STM من Canon إحدى العدسات المفضلة لدى مصوري الشوارع ومصوري الصور الشخصية ومصوري رحلات السفر على حد سواء. تعمل هذه الشاشة، العريضة بما يكفي لتصوير أفق المدن الكبيرة والمناظر الطبيعية الخلابة والصور المقربة الكاشفة بشكل رائع لالتقاط مجموعة من أنواع الصور، وذلك بفضل تصميمها غير المزعج والحد الأقصى السريع لفتحة العدسة وإمكانية تكبير الماكرو التي تصل إلى 1:‏2.

وعلى الرغم من أن عدسة RF 35mm F1.8 MACRO IS STM مصممة للكاميرات الكاملة الإطار، فإنه يمكن استخدامها أيضًا مع الهياكل المزودة بمستشعر APS-C، مثل كاميرا EOS R10 من Canon، حيث ستتمكن من التقاط مجال رؤية مكافئ لعدسة بحجم 56 مم على هيكل كامل الإطار.

أفضل عدسة أساسية لمصوري الرحلات والشوارع المبتدئين: عدسة RF 50mm F1.8 STM من Canon

امرأة تضع أحمر شفاه تدير رأسها لتنظر إلى الكاميرا. وتظهر في الخلفية أضواء وامضة.

بفضل طبقة العدسة الشبه كروية، ستكون الصور التي يتم التقاطها باستخدام عدسة RF 50mm F1.8 STM من Canon واضحة من كل الجهات، ومن الجدير بالذكر أن عامل التصميم الصغير جدًا يجعلها إضافة رائعة إلى حقيبة الأدوات سواء أكنت مبتدئًا تحب المجازفة أم مستكشفًا متمرسًا.

تُعد العدسات "الأساسية"، مثل عدسة RF 50mm F1.8 STM من Canon المنفذ الأول للمبتدئين الذين يرغبون في البدء بتجربة إبداعهم في التصوير في أثناء الرحلات. على سبيل المثال، تتيح لك فتحة العدسة القصوى التي تصل إلى f/1.8 تحقيق عمق مجال سطحي لا يصدق لتحصل على صور شخصية مذهلة تعبر جيدًا عن الهويات الثقافية للأشخاص الذين تلتقي بهم.

بالإضافة إلى أنها تسمح بدخول الكثير من الضوء، ما يعني أنك ستكون مستعدًا لأي سيناريو إضاءة تجد نفسك فيه خلال مغامرتك. يمكنك تركيب هذه العدسة على كاميرا مزوّدة بمستشعر APS-C لتحصل على إمكانات مكافئة لمجال رؤية بحجم 80 مم على كاميرا كاملة الإطار.

أفضل عدسة تكبير/تصغير متعددة الأغراض للتصوير في أثناء الرحلات: عدسة RF 24-105mm F4-7.1 IS STM من Canon

شارع ضيق ومنحنٍ محاط بمنازل حجرية فاتحة الألوان مع أواني تراكوتا مليئة بزهور الجيرانيوم ومعلقة على جدرانها.

ستتيح لك عدسة RF 24-105mm F4-7.1 IS STM من Canon التقاط أدق التفاصيل بفضل الحد الأدنى لبُعد التركيز البؤري الذي يبلغ 13 سم فقط وميزة تصوير الماكرو مع التركيز البؤري المركزي بمقدار 0,5 ضعف. لا تقلق من إفساد صورك بسبب اهتزاز الكاميرا؛ إذ تتميز هذه العدسة بمثبت صور بصري مكوّن من 5 درجات توقف. التُقطت الصورة بكاميرا EOS RP من Canon مزوّدة بعدسة RF 24-105mm F4-7.1 IS STM من Canon مقاس 50 مم بسرعة 1/320 ثانية وفتحة عدسة f/5 ومعدل حساسية ISO800.

هل تسافر بحملٍ خفيف ولم يتبقَ لك في حقيبة ظهرك مكان إلا لعدسة واحدة؟ تُعد عدسة RF 24-105mm F4-7.1 IS STM من Canon خيارًا مثاليًا في هذه الحالة. إذ يوفر نطاق التركيز البؤري المذهل فيها مزايا متعددة تجعلها ملائمة لكل ما تريده، من تصوير مدونات الفيديو في أثناء حمل الكاميرا باليد إلى الصور الشخصية الخلابة. وإلى جانب هذا النطاق، توجد إمكانية تثبيت الصور بمعدل 5 درجات توقف للتصوير في أثناء حمل الكاميرا باليد وفي ظروف الإضاءة المنخفضة، وكل ذلك في هيكلٍ صغير يقل عن 9 سم ويزن 395 جم فقط. ومع كاميرا مزوّدة بمستشعر APS-C، يصبح نطاق هذه العدسة مكافئًا لعدسة مقاس 38,4-168 مم على كاميرا كاملة الإطار.

بالنسبة إلى المغامرين، تشكل هذه الكاميرات والعدسات والملحقات التي يمكن وضعها في حقيبة الظهر الرفيق المثالي، فهي تنتج صورًا ومقاطع فيديو رائعة من دون المساس بحرية تنقلك كما يحلو لك. للحصول على مزيد من الإلهام حول التصوير في أثناء الرحلات، اكتشف كيف قضت المحترفة دايانا ميوس 48 ساعة في مدينة إشبيلية الجميلة مع كاميرا EOS R10 من Canon.


بقلم بيتر وولينسكي

منتجات ذات صلة

المقالات ذات الصلة