تصوير الحيوانات الأليفة

أهم النصائح لتصوير الحيوانات الأليفة بشكل رائع

عندما يتم التصوير الفوتوغرافي بخبرة، فإنه يمكن أن يُجسِّد طبيعة حيوانك الأليف بالفعل، سواء كان مرحًا أو فضوليًا أو متحفظًا أو محبوبًا. تزور هنا المصورة المحترفة كات ريس ملجأ للحيوانات بهدف التقاط صور جذابة وتقدم اقتراحات إلى مالكي الحيوانات الأليفة لتجربتها في المنزل.
كلب ألماني يقف خلف حوض كرات يظهر بتأثير ضبابي في المقدمة. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 35mm f/1.4L IS II USM من Canon بواسطة المصورة كات ريس.

يعمل ثنائي التصوير الفوتوغرافي كات ومايكل، اللذان يديران CatsDog Photography، معًا لإنتاج صور لا تُنسى للكلاب والقطط والأرانب والحيوانات الأخرى. تقف كات خلف العدسة بينما يعمل مايكل كمُروِّض للحيوانات، ويعمل الثنائي معًا بهدف التخطيط للقطات والتركيبات.

يمكن أن يؤثر التصوير الفوتوغرافي في نتيجة تبني الحيوانات الأليفة، خاصة في حال الحيوانات غير الجذابة في التصوير، أو التي لا يتم التقاطها بشكل جيد. في هذه اللقطة، توجَّه الثنائي كات ومايكل إلى مركز إعادة التأهيل التابع للجمعية الملكية لمنع القسوة على الحيوانات في بريستون بإنجلترا، لالتقاط صور جذابة في محاولة لمساعدة بعض الحيوانات في العثور على منازلها الجديدة.

في أثناء التصوير، طلبنا من كات مشاركة نصائحها حول كيفية التقاط الجانب الجوهري للحيوان الأليف بالفعل، بداية من مجموعة الأدوات المناسبة وإعدادات الكاميرا وصولاً إلى مساعدة الحيوانات المزعجة في الوقوف لتصويرها.

1. تخصيص وقت كافٍ

تجلس مصورة الحيوانات الأليفة كات ريس على الأرض لتقدم إلى الكلب الألماني طعامه المفضل.

من الضروري أن تتعرف على الحيوان وتجعله يعتاد على وجودك قبل بدء التصوير. وينطبق ذلك بشكل خاص على الحيوانات الخجولة مثل الكلب الألماني إيفا (الموجود في الصورة). تقترح مصورة الحيوانات الأليفة كات ريس قائلة: "قبل أن تبدأ التصوير، حاول أن تقوم بخدعة بسيطة مع الهدف الذي تلتقطه كأن تطلب منه الجلوس، ثم قدِّم إليه طعامه المفضل عندما يفعل ذلك". "سيدرك حيوانك الأليف أنه عندما يفعل ما يُطلب منه سيحصل على طعامه المفضل وسيربط التقاط الصور بالمرح".

كلب ألماني ينظر مباشرةً إلى الكاميرا. يظهر الكلب بوضوح ضمن إطار التركيز البؤري بينما تظهر الخلفية ضبابية. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 70-200mm f/2.8L IS II USM من Canon بواسطة كات ريس.

تتيح لك ميزة الغالق الإلكتروني لكاميرا EOS R6 من Canon التصوير بصمت، وهو أمر مفيد بطريقة مذهلة عند تصوير الحيوانات الخائفة مثل إيفا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 70-200mm f/2.8L IS II USM من Canon (تلتها الآن عدسة EF 70-200mm f/2.8L IS III USM من Canon) مقاس 110 مم وسرعة 1/500 ثانية وفتحة عدسة f/3.5 ومعدل حساسية ISO1600. ‎© CatsDog Photography

يمكن أن يكون تصوير أي حيوان غير متوقع لأن ذلك غالبًا يعتمد على طريقته الخاصة، ولكن هذا هو الحال على وجه الخصوص عند التعامل مع حيوانات الإنقاذ. تعتقد كات أنه من الضروري أن يعتاد الحيوان على وجودك. يمنحك أيضًا وقت التواصل هذا فرصة للتعرف على طريقة التصوير.

للبدء، يمكنك تصويره في أثناء نومه. وسيمنحك ذلك الفرصة لتجربة زوايا مختلفة وضبط الإعدادات بشكل صحيح من دون القلق بشأن الحفاظ على انتباهه. إذا كانت الكاميرا مزوّدة بغالق صامت أو وضع صامت، فمن الأفضل تنشيطه.

بمجرد أن تصبح جاهزًا، حاول اللعب مع الحيوان الأليف أو إغراءه بطعامه المفضل ليظل مهتمًا في أثناء تصوير بعض اللقطات. ولكن تأكد من أنك استغرقت وقتًا كافيًا في ضبط إعدادات الكاميرا. يذكر مايكل قائلاً: "تلاحظ أشخاصًا يستخدمون أصواتًا أو صافرة قبل ضبط الإضاءة أو التركيب بشكل صحيح. ولن ينخدع الحيوان الأليف بذلك أكثر من مرة".

لكن لا بديل عن الصبر هنا. قد يبدو الحيوان متحمسًا للغاية لأنه يشعر بالقلق. هناك خطر محتمل يتمثل في الضغط على الحيوان إذا طلبت باستمرار منه الجلوس أو البقاء لساعات طويلة؛ لأن ذلك يجعله يريد مغادرة المكان. تذكر كات قائلة: "في نهاية المطاف، يشعر الكلب بالاستياء والضجر". "لقد تعلمنا من خلال تجربتنا أن هذه ليست طريقة جيدة. حتى لو كنت مضطرًا إلى تخطي تلك اللقطة والانتقال إلى عمل آخر، فيمكنك القيام بذلك ومن ثَمَّ سيشعر الحيوان بالارتياح بدرجة أكبر. ويتم تصوير طبيعته من خلال توفير الراحة له".

ومن الضروري أيضًا أن تكون على دراية بأوجه الاختلاف بين الكلاب والقطط وأنواع الحيوانات الأليفة الأخرى. يتميز كل حيوان بطبيعة فريدة، ومن ثَمَّ يجب عليك تكييف أسلوب التصوير الخاص بك وفقًا لظروفه. يتابع مايكل قائلاً: "بشكل عام، سيصبح تصوير الكلب أكثر سلاسة إذا كان الكلب يعتقد أنه يتصرف وفقًا لإرادته، لكن هذا الأمر يصبح مبالغًا فيه للغاية مع القطط". "إذا وضعت صندوقًا على الأرض، فستدخل القطة فيه، لكن إذا وضعت القطة في صندوق، فستخرج منه مباشرةً.

"ولن تستجيب لك الأرانب على الإطلاق، ومن ثَمَّ يجب عليك التوصل إلى حل. فعلى سبيل المثال، يمكنك تصوير الأرانب وهي محمولة على أكتاف أحد الأشخاص. أما عند التصوير في مركز إنقاذ بالنسبة إلينا، فإن ذلك يوضح أيضًا شعورًا رائعًا بالارتباط بشخص قد يتطلع إلى تبني الحيوان الأليف".

2. أفضل مجموعة أدوات لتصوير الحيوانات الأليفة

تجلس قطة عتابية على سرير رقيق خاص بالحيوان الأليف وتنظر مباشرةً إلى الكاميرا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon مزوّدة بعدسة EF 50mm f/1.4 USM من Canon بواسطة المصورة كات ريس.

عند تصوير القطط، يجب أن تظل متيقظًا في كل الأوقات بسبب طبيعتها التي لا يمكن التنبؤ بها. دع القطط تتجول في الإطار وكن مستعدًا لتصويرها عندما تكون في وضع مناسب. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon (تلتها الآن كاميرا EOS 5D Mark IV من Canon) مزوّدة بعدسة EF 50mm f/1.4 USM من Canon بسرعة 1/200 ثانية وفتحة عدسة f/4 ومعدل حساسية ISO125. ‎© CatsDog Photography

تُثبِّت مصورة الحيوانات الأليفة كات ريس عدسة EF بكاميرا EOS R6 من Canon عبر مهايئ الحامل EF-EOS R من Canon.

بفضل مهايئ الحامل EF-EOS R من Canon، تمكنت كات من استخدام مجموعة عدسات EF المفضلة لديها بسلاسة مع كاميرا EOS R6 التي استخدمتها لتصوير هذه اللقطة. على الرغم من أنها تميل إلى "مزج الأشياء" عندما يتعلق الأمر بحقيبة أدواتها، فإنها تحمل في أغلب الأحيان عدسة EF 70-200mm f/2.8L IS II USM من Canon وعدسة EF 16-35mm f/2.8L II USM من Canon (تلتها الآن عدسة EF 16-35mm f/2.8L III USM من Canon).

يعتقد الثنائي كات ومايكل أن توفر الكثير من الخيارات يمثل أمرًا أساسيًا. تحمل كات دائمًا عدسة EF 70-200mm f/2.8L IS II USM من Canon وعدسة EF 16-35mm f/2.8L II USM من Canon في حقيبة أدواتها لضمان أنه يمكنها تصوير مجموعة متنوعة من اللقطات. لكنها تؤكد أيضًا على أهمية استخدام عدسات مختلفة. وتوضح قائلة: "لدي الكثير من العدسات لدرجة أنني لا أصطحب دائمًا العدسات نفسها معي في أي جلسة تصوير محددة". "إذا كنت تستخدم دائمًا عدسة واحدة، على سبيل المثال عدسة مقاس 135 مم، فلن تحصل إلا على نتائج ذات مظهر معين واحد".

خلال هذه الزيارة إلى ملجأ الحيوانات، استخدمت كات كاميرا EOS R6 من Canon. بعد استخدام كاميرا EOS 5D Mark III سابقًا، كان لديها بالفعل الكثير من عدسات EF التي استخدمتها مع كاميرا EOS R6 عبر مهايئ الحامل EF-EOS R من Canon. وتشرح قائلة: "لم ألاحظ استخدام المهايئ على الإطلاق، وهذا يوضح مدى سلاسة عمله". "بالإضافة إلى ذلك، أعجبتني حقًا الشاشة التي تعمل باللمس لكاميرا EOS R6 لأنها سهلة الاستخدام للغاية وتتيح لك تغيير الإعدادات بسرعة، وهذا مفيد في اللحظة التي تلتقط فيها صورًا للحيوانات، مثل إمكانية الضغط بسرعة على الشاشة للتركيز البؤري".

وتصبح الشاشة المفصلية مفيدة أيضًا عند التصوير من زوايا غير ملائمة، ويمكن تدوير الشاشة المتغيرة الزاوية التي تعمل باللمس لكاميرا EOS R6 بزاوية تبلغ 270 درجة لتتيح لك التصوير بطريقة إبداعية. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يلتقط التركيز البؤري التلقائي المذهل لهذه الكاميرا عيني الحيوان ويتتبعهما ضمن الإطار.

3. أفضل إعدادات الكاميرا لتصوير الحيوانات الأليفة

قطة رقيقة ذات شعر بني محمر تجلس في زاوية وتنظر إلى الكاميرا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon مزوّدة بعدسة EF 50mm f/1.4 USM من Canon بواسطة المصورة كات ريس.

إذا لم تتخذ قطتك وضعية معينة، فحاول تصويرها عندما تسترخي في موطنها الطبيعي وفي منطقة مضاءة جيدًا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon مزوّدة بعدسة EF 50mm f/1.4 USM من Canon بسرعة 1/200 ثانية وفتحة عدسة f/3.2 ومعدل حساسية ISO100. ‎© CatsDog Photography

قطة باللونين الأسود والأبيض توجد بقعة سوداء كبيرة أسفل أنفها تنظر إلى الكاميرا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon مزوّدة بعدسة EF 50mm f/1.4 USM من Canon بواسطة المصورة كات ريس.

احمل الطعام المفضل للكلب بالقرب من الكاميرا لجذب انتباهه. يُعد ذلك مفيدًا أيضًا بالنسبة إلى القطط، وسيساعدك في تصوير لقطات مقربة لها. تذكر كات قائلة: "تحتاج إلى وجود أشخاص ينظرون إلى الصورة ويتواصلون بالفعل مع الحيوان". التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon مزوّدة بعدسة EF 50mm f/1.4 USM من Canon بسرعة 1/200 ثانية وفتحة عدسة f/3.2 ومعدل حساسية ISO100. ‎© CatsDog Photography

تعتمد الإعدادات التي ينبغي استخدامها لتصوير الحيوانات الأليفة على المظهر الذي تحاول تحقيقه. يشرح مايكل قائلاً: "أعتقد أننا نحظى بالمزيد من التنوع بدرجة أكبر للغاية من الكثير من مصوري الحيوانات الأليفة". "حيث يرغب الكثير منهم في الانتقال إلى استخدام العدسة الطويلة ومظهر فتحة العدسة الواسعة لإنشاء أسلوب رائع. هذا مذهل، لكننا نود أيضًا إبراز أكبر قدر ممكن من التفاصيل".

وفي هذا الصدد، توافق كات قائلة: "بالنسبة إليّ، تكون الصورة الفوتوغرافية مميزة عندما تتعرف بشكل واقعي على المساحة وبيئة الحيوان".

إذا كنت ترغب في التقاط مشاهد الحركة لحيوان يتحرك وكنت واثقًا من التصوير في الوضع اليدوي (M)، فجرّب إعدادات سرعة الغالق التي تبلغ 1/1000 ثانية على الأقل، وفتحة عدسة متوسطة مثل f/5.6 أو f/8، وحساسية ISO تبلغ 400-800 تقريبًا وفقًا لظروف الإضاءة. لكن بالنسبة إلى صور الحيوانات، تكون سرعة الغالق النموذجية التي تبلغ 1/200 ثانية أنسب، ولا سيما مع فتحة العدسة الأوسع f/2.8 أو f/1.8 وحساسية ISO أقل إذا كانت الإضاءة تسمح بذلك.

إذا كنت قد بدأت استخدام الكاميرا للتو أو كنت لا تزال تتعرف عليها، فيُعد وضع أولوية الغالق (Tv)، عندما تحدد أنت سرعة الغالق وتحدد الكاميرا فتحة العدسة، مثاليًا لتصوير مشاهد الحركة، بينما يُعد وضع أولوية فتحة العدسة (Av)، عندما تحدد أنت فتحة العدسة وتحدد الكاميرا سرعة الغالق، فعالاً للحصول على صور أكثر ثباتًا.

في نهاية المطاف، من المفيد تجربة مجموعات مختلفة من الإعدادات للحصول على المظهر الذي تريده. قد يكون من المفيد استخدام شيء، مثل لعبة، كبديل إذا لم يكن لديك حيوان أليف صبور للتدريب عليه.

ومن الضروري أيضًا التصوير باستخدام إحدى الخلفيات المتوفرة لديك، وإذا لم تتمكن من الوصول إلى موقع رائع بشكل خاص، فيُعد استخدام العدسات الطويلة لتظهر الخلفية خارج نطاق التركيز البؤري فعالاً.

4. التقاط وضعيات الحيوانات الأليفة الطبيعية

كلب راعي ألماني يختلس نظرة خاطفة عبر نفق لعبة وينظر مباشرةً إلى الكاميرا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 16-35mm f/2.8L II USM من Canon بواسطة المصورة كات ريس.

يمكن أن يكون استخدام عناصر الديكور مفيدًا إذا لم تتمكن من اصطحاب الحيوانات إلى موقع رائع بدرجة أكبر. فعلى سبيل المثال، يمكن أن يضيف النفق المصنوع من القماش المزيد من الإبداع إلى لقطتك، خاصة إذا كان الهدف الذي تلتقطه مثل زيوس، حيوانًا مرحًا وفضوليًا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 16-35mm f/2.8L II USM من Canon مقاس 33 مم بسرعة 1/320 ثانية وفتحة عدسة f/2.8 ومعدل حساسية ISO1250. ‎© CatsDog Photography

توجّه مصورة الحيوانات الأليفة كات ريس كاميرتها عبر نفق لعبة لالتقاط صورة للكلب الراعي الألماني.

إذا كنت برفقة شخص يعمل كمُروِّض، فتأكد من إعطائه تعليمات واضحة للحصول على اللقطة التي تريدها. ويمكن للمُروِّض استخدام الطعام المفضل والألعاب لإعداد الحيوان للقطة. تضيف كات قائلة: "يمثل التقاط طبيعة الحيوان الأليف الأمر الذي أسعى دائمًا إلى القيام به في عملي". "نقوم بذلك من خلال الحرص على شعوره بالراحة".

في مركز الإنقاذ، اختار الثنائي كات ومايكل عدم تصوير الحيوانات في أقفاصها. يضيف مايكل قائلاً: "يجب ألا تصوِّر الحيوانات الأليفة "خلف القضبان" التي تحيط بها". "لالتقاط قصة حيوان معين، يمكنك حث الأشخاص على المشاركة في عملية الإنقاذ هذه، ومن المحتمل أن تجد اهتمامًا بكل الحيوانات الموجودة في الملجأ".

ومن الأفضل أيضًا اختيار الزاوية التي تميز سمات الحيوانات الأليفة المحببة. وينطبق ذلك بشكل خاص على حيوانات الإنقاذ لأن هذا قد يساعدها في العثور على مأوى إلى الأبد. يتابع مايكل قائلاً: "احرص على أن تجلس الحيوانات بزاوية بسيطة وفي وضع يتيح لها النظر من فوق أكتافها إذا كان ذلك ممكنًا".

ستعتمد الوضعية التي تريد تصوير الحيوان الأليف بها على حجمه تمامًا. وتوضح قائلة: "إذا كنت تصوِّر كلبًا صغيرًا على سبيل المثال، فقد تحاول رفعه على شيء". "وإذا كان كلبًا نشطًا بالفعل ولا يمكنه الجلوس بثبات، فيمكنك تصوير بعض لقطات مشاهد الحركة، لكنني عادةً أقوم بتصوير هذه الكلاب وهي مقيدة". ولا يُنصح بتصوير الكلاب وهي حرة إلا إذا كان يمكنها تنفيذ الأوامر والجلوس بثبات. 

يمكن أيضًا أن يؤدي الاقتراب من الأهداف إلى الحصول على صور مذهلة. تشجِّع كات التصوير من مستوى منخفض من الأرض بحيث تكون عند مستوى العين حتى لا ترهب حيوانك الأليف. إذا كان ذلك ممكنًا، فحاول وضع عينيه في نطاق التركيز البؤري؛ لأن ذلك سيضفي جوًا من المشاعر على صورك. يُعد التركيز البؤري التلقائي على العين في كاميرا EOS R6 من Canon مثاليًا لهذا الغرض.

أو بدلاً من ذلك، إذا كنت تسعى إلى تصوير لقطة ديناميكية، فالتقط من زاوية عالية فوق مستوى الحيوان. يُنصح دائمًا بعدم تصوير حيوانات الإنقاذ التي قد تكون خائفة إلى حد ما من أعلى، لكن يُعد ذلك مثاليًا لحيواناتك الأليفة إذا كانت مطمئنة بطبيعتها.

تتابع كات قائلة: "بمجرد بناء علاقة ودية مع الحيوان الأليف، إذا كنت تحمل طعامه المفضل بالقرب من العدسة أو إذا كان هناك شخص يقوم بتحريك الكرة في الأرجاء، فيمكنك الاتكاء فوق مستوى الحيوان الأليف وتصويره وهو ينظر إليك. ويمكن أن يؤدي ذلك إلى التقاط صورة جذابة بالفعل".

إذا لم يكن لديك مساعد أو إذا كانت هناك زاوية صعبة بشكل خاص، فحاول التصوير عن بُعد، لكن لا تلتقط الصورة بالإكراه إذا كنت تشعر أن الهدف الذي تلتقطه يشعر بالقلق أو الاضطراب. وتضيف كات قائلة: "إذا كانت الحيوانات الأليفة متحمسة للغاية أو متوترة للغاية، فتوقف عن التصوير". "حتى لو كنت مضطرًا إلى تخطي تلك اللقطة والانتقال إلى عمل آخر، فيمكنك القيام بذلك. حيث يجب أن يشعر الحيوان بالراحة حتى تتمكن من إبراز طبيعته".

5. تصوير الحيوانات السوداء

قطة ذات فراء أسود في الغالب تنظر مباشرةً إلى الكاميرا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon مزوّدة بعدسة EF 24-70mm f/2.8L II USM من Canon بواسطة المصورة كات ريس.

من الناحية الإحصائية، يستغرق تبني القطط السوداء وقتًا أطول من القطط ذات الألوان الأخرى بسبب طريقة تصويرها غالبًا. ولكن مع الإضاءة المناسبة يمكنك التقاط صورة جذابة ومحببة. التُقطت الصورة بكاميرا EOS 5D Mark III من Canon مزوّدة بعدسة EF 24-70mm f/2.8L II USM من Canon مقاس 47 مم بسرعة 1/320 ثانية وفتحة عدسة f/7.1 ومعدل حساسية ISO320. ‎© CatsDog Photography

كلب راعي ألماني يجلس في حوض كرات وينظر إلى الكاميرا. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 16-35mm f/2.8L II USM من Canon بواسطة المصورة كات ريس.

يمكن تصوير الحيوانات الأكثر اطمئنانًا، مثل الكلب الراعي الألماني زيوس، من أعلى لتصوير لقطة ديناميكية. أمسك طعامًا مفضلاً أو لعبة بالقرب من العدسة للحصول على هذا التواصل بالعين الرائع. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 16-35mm f/2.8L II USM من Canon مقاس 35 مم بسرعة 1/320 ثانية وفتحة عدسة f/2.8 ومعدل حساسية ISO1600. ‎© CatsDog Photography

قد تجعل الحيوانات ذات الفراء الداكن الكاميرا تُعرِّض الصورة لمستوى منخفض من الإضاءة، وقد أظهرت الأبحاث أن تبني الحيوانات السوداء ليس مرجحًا، وخاصة القطط، بسبب مظهرها في الصور الفوتوغرافية، من بين أسباب أخرى. ومن الأسهل بكثير تصوير الحيوانات ذات الألوان الفاتحة. يلاحظ مايكل أنه حتى لو كانت الإضاءة غير مناسبة عند تصوير أي حيوان بأي لون آخر، فسيتم تصوير الحيوان بشكل جيد باستمرار على العكس من الحيوانات ذات الفراء الداكن. لكن لا تيأس. ويشجِّع قائلاً: "إذا كانت الإضاءة مناسبة عند تصوير أي هدف، فسيبدو الهدف رائعًا".

وتضيف كات قائلة: "كن على دراية كبيرة بمكان مصدر الضوء. وإذا كان مصدر الضوء ساطعًا، فوجِّه الحيوان نحوه بحيث يكون التباين أقل".

بالإضافة إلى ذلك، من الضروري مراعاة الخلفية. يذكر مايكل قائلاً: "من المرجح أن تظهر هذه الحيوانات بانسجام إذا كانت الخلفية داكنة للغاية". "يمكن أن يُشكِّل استخدام عاكس لزيادة شدة الإضاءة تحت الذقن طريقة رائعة أيضًا لإنشاء تعريف". إذا لم يكن لديك عاكس، فلا تقلق. يمكنك بسهولة إعادة إنشائه في المنزل من خلال تصنيع عاكس خاص بك عن طريق استخدام بعض الورق المقوى ورقائق المطبخ المعدنية، بالإضافة إلى ملحقات أخرى.

يمكن أن تساعد نصيحة كات بشأن تصوير الحيوانات الأليفة وحيوانات الإنقاذ في التقاط طبيعتها. وتوضح قائلة: "تحتاج بالفعل إلى وجود أشخاص ينظرون إلى الحيوان ويتواصلون معه، سواء كان ذلك بسبب رغبتهم في الحصول على صورة تذكرهم بالحيوانات الأليفة لعدة سنوات، أو لمجرد أنهم ينظرون إلى الحيوان ويقولون "هذا الكلب ينتمي إلى عائلتنا ليصبح منزلنا مكتملاً" كما يعتقدون".

لقد ساعد الوقت الذي استغرقه الثنائي كات ومايكل في الملجأ مع الحيوانات في العثور على عائلاتها المثالية. فقد تم تبني الكلب الألماني إيفا الآن، بينما ينتظر الكلب الراعي الألماني زيوس أن يلتقي بمالكيه المحتملين. وقبل أن يأتي زيوس إلى الملجأ، كان يعيش في منزل متعدد الحيوانات كانت هناك علامات فيه تدل على القسوة. وقد عاش في مختلف المؤسسات المعنية بتربية الكلاب، التي كانت غير مثالية لكلاب الرعاة الألمانية، لكن على أمل أنه سيجد منزلاً يمكنه فيه التنزه والاستمتاع بالكثير من الثراء. 

في المرة التالية التي تود فيها التقاط التصرفات الغريبة الرائعة لحيوانك الأليف، جرّب هذه النصائح. أو ما المانع من مساعدة مجتمعك عن طريق التطوع في الملجأ المحلي لديك وتصوير الحيوانات لتعزيز فرص تبنيها؟ شارك لقطاتك مع ‎#LiveForTheStory، مع الإشارة إلى ‎@canonemea. 

بقلم أستريد بيتمان

منتجات ذات صلة

مقالات ذات الصلة