دليل المشتري

التقط الصور كالمحترفين: مجموعة أدوات أساسية من أجل الارتقاء بمستوى التصوير الفوتوغرافي

يناقش ثلاثة من سفراء Canon الشباب، الذين يعملون في أنواع تصوير مختلفة، أفضل الكاميرات والعدسات المناسبة للمصورين الطموحين والمبتدئين الذين يرغبون في السير على خطاهم.
امرأة شابة ترتدي قبعة شتوية وهي تصور أوراق الخريف بكاميرا وعدسة كبيرة من Canon.

للتصوير مثل المحترفين، أنت بحاجة إلى الأدوات المناسبة. ولكن، مع توفر مجموعة كبيرة من الكاميرات والعدسات التي يمكن أن تختار من بينها الآن بفضل التقدم السريع لتقنية الكاميرا، كيف يمكنك معرفة مجموعة الأدوات التي تناسب احتياجاتك على أفضل وجه؟

سواء أكنت متخرجًا مبتدئًا في المجال أم هاويًا يريد توسيع نطاق أعماله أم محترفًا يرغب في التقدم في مهنته، فإن أحد أهم العناصر التي يجب وضعها في الحسبان هو نوع التصوير الذي ترغب في القيام به. على سبيل المثال، سيحتاج مصوّر أفلام وثائقية قد يضطر إلى العمل بهدوء ومن دون لفت الانتباه في مجموعة من البيئات إلى متطلبات مجموعة أدوات مختلفة عن مصوّر عالم الموضة الذي يعمل في سيناريوهات معدّة بعناية مع عارضات محترفات.

ومن ناحية أخرى، تُعد قدرة الكاميرا على تصوير مقاطع الفيديو عاملاً مهمًا آخر. يذكر مايك بورنهيل، المتخصص في منتجات Canon Europe، قائلاً: "تتزايد أهمية هذه الأداة مع الوقت". "ويشكل الفيديو جزءًا أساسيًا من منصات وسائل التواصل الاجتماعي، على سبيل المثال، ويفتح امتلاك المهارات اللازمة لالتقاط الصور الثابتة ومقاطع الفيديو أمامك فرصًا كثيرة للعمل في مجال التصوير".

يحدثنا هنا ثلاثة محترفين شباب، كلهم متخصصون في مجالات مختلفة، ولكل منهم قصة فريدة خاصة به عن طريقة دخوله إلى هذا المجال، عن كاميرات Canon وعدساتها التي يستخدمونها ويشرحون لنا السبب الذي يجعلها مثالية لأسلوبهم المختار. وهؤلاء المحترفون هم: مصور عالم الموضة والصور الشخصية النيجيري إيمانويل أوييليكيه، ومصورة الأفلام الوثائقية الألمانية الروسية نانا هيتمان، وإنغو ليتنر الذي يعمل من النمسا ويشكل جزءًا من ثنائي تصوير حفلات الزفاف كارمن وإنغو. بالإضافة إلى خواطرهم الشخصية، نقدم نصائح إضافية من الخبير مايك بورنهيل بنفسه.

أفضل مجموعة أدوات لتصوير عالم الموضة

امرأة تستلقي على أريكة وهي ترتدي قميصًا مزينًا بالخرز وتنورة متعددة الطبقات وتضع يدًا فوق وجهها. ويتصاعد دخان أحمر من خلفها.

يقول مصور عالم الموضة والصور الشخصية إيمانويل أوييليكيه إن ميزات الكاميرات التي تعمل بنظام EOS R، مثل التركيز البؤري التلقائي السريع والدقيق وتثبيت الصور المضمن (IBIS)، تمنح مصوري عالم الموضة الحرية لإطلاق العنان لقدراتهم الإبداعية. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon مزوّدة بعدسة EF 16-35mm f/2.8L III USM من Canon مقاس 28 مم بسرعة 1/125 ثانية وفتحة عدسة f/4.5 ومعدل حساسية ISO160. © إيمانويل أوييليكيه

امرأة ترتدي عباءة حمراء مبهرة تقف على سجادة من الزهور الأرجوانية الزرقاء أمام صخرة رمادية داكنة.

يفضّل إيمانويل تصوير عالم الموضة على العدسات الأساسية. ويذكر قائلاً: "لقد استخدمت بشكل أساسي عدسات RF الأساسية وأنا أوصي بها حتمًا". "أنا أستخدم عدسة RF 50mm F1.2L USM من Canon لكن عدسة EF 50mm f/1.8 STM رائعة أيضًا إذا كانت ميزانيتك منخفضة". التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon مزوّدة بعدسة RF 50mm F1.2L USM من Canon بسرعة 1/400 ثانية وفتحة عدسة f/5 ومعدل حساسية ISO400. © إيمانويل أوييليكيه

حاز إيمانويل أوييليكيه، لاعب سكرابل المحترف الذي وقع في حب التصوير الفوتوغرافي عندما كان يسافر للمشاركة في البطولات حول العالم، جوائز مثل جائزة ASFA لمصور عالم الموضة لعام 2019. وعلّم إيمانويل نفسه التصوير، وبنى شهرته في المجال من خلال تصوير حفلات الزفاف (التي كان يوجد في بعضها 3000 ضيف) بموطنه في نيجيريا، قبل الانتقال إلى تصوير أنماط الحياة، وهو الآن ينتج الصور الافتتاحية الجريئة والجميلة بشكل منتظم لأهم مجلات الموضة في إفريقيا، فضلاً عن العمل التجاري الذي يؤديه لعلامات تجارية مثل Coca-Cola وUnilever.

ويذكر قائلاً: "بدأت باستخدام نظام EOS R في عام 2018 وكان مصدر إلهام بالنسبة إليّ". "لا تحتاج إلى أن تشغل بالك بالجانب التقني لأن الكاميرات تغنيك عنه، وهذا يمنحك الحرية لتكون مبدعًا من دون أي قيود". وهو يستخدم كاميرا EOS R5 من Canon بشكل أساسي منذ طرحها في عام 2020. ويكمل قائلًا: "يلتقط المستشعر بدقة 45 ميجابكسل قدرًا كبيرًا من المعلومات ويمنحني خيار الاقتصاص لتصغير الإطار مع الاحتفاظ بصورة عالية الدقة.

"وإذا كانت ميزانيتك تسمح بذلك، فأنا أجد أن كاميرا EOS R5 مثالية للعمل في مجال تصوير عالم الموضة، ولكن إذا كنت تفضل كاميرا بتكلفة معقولة أكثر، فأنصحك باستخدام كاميرا EOS R6 لأنها تؤدي كل وظائف كاميرا R5 تقريبًا، ولكن بدقة أقل بقليل".

ويضيف مايك بورنهيل قائلاً: "على الرغم من أن تصوير عالم الموضة يتمحور حول الملابس، فإننا ننجذب أولاً إلى وجوه الأشخاص عندما ننظر إلى صورهم، وهنا تكمن أهمية ميزة تتبع الوجه/العين في كاميرتَي EOS R5 وEOS R6". "وتشمل الميزات الأخرى المفيدة لتصوير عالم الموضة الشاشة المتغيرة الزوايا التي تعمل باللمس وتتيح لك التصوير من زوايا مختلفة للحصول على لقطات مثيرة للاهتمام وديناميكية".

ويستخدم إيمانويل عدسة RF 50mm F1.2L USM من Canon وعدسة RF 85mm F1.2L USM كعدستَيه الأساسيتَين ويوصي بهما للمبتدئين في تصوير عالم الموضة. ويوضح قائلاً: "إنهما دقيقتان وسريعتان وتتمتعان ببنية جيدة وتستحقان الاستثمار فيهما – وتذكّر أن العدسة الجيدة ستدوم لك لسنوات عديدة".

ويوافقه مايك الرأي قائلاً: "هاتان العدستان رائعتان لتصوير كل ما تريده، من اللقطات الكاملة الطول إلى الصور الشخصية الجذابة". "ويمكن أن تستخدم عدسة تكبير/تصغير كبديل آخر، مثل عدسة RF 24-70mm F2.8L IS USM أو عدسة EF 24-70mm f/2.8L II USM مرفقة بمهايئ".

أفضل مجموعة أدوات لتصوير الأفلام الوثائقية

رجلان يمشيان في غابة مظلمة يأتي مصدر الضوء الوحيد فيها من التوهج المشتعل حولهما.

يمكن لكاميرات نظام EOS R من Canon التصوير بمعدلات حساسية ISO مرتفعة مع تشويش منخفض. وهذه ميزة أساسية بالنسبة إلى نانا هيتمان، مصورة الأفلام الوثائقية، لأنها تسمح لها بالتصوير بثقة في ظروف الإضاءة الخافتة. وقد التقطَت هنا ضورًا لمتطوعين اثنين يطفئان حريقًا نشب في غابة بماغراس في سيبيريا عام 2021. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon مزوّدة بعدسة RF 35mm F1.8 Macro IS STM من Canon بسرعة 1/100 ثانية وفتحة عدسة f/1.8 ومعدل حساسية ISO8000. © نانا هيتمان/Magnum Photos

صورة تم التقاطها من زاوية سفلية لمجموعة من السيدات المسنّات اللاتي يرتدين ملابس وأغطية رأس بيضاء أنيقة ومتناسقة.

تستخدم نانا عادةً وظيفة التصوير الصامت المتوفرة في كاميرا EOS R5 من Canon وEOS R لمساعدتها في العمل من دون لفت الانتباه. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R5 من Canon مزوّدة بعدسة RF 35mm F1.8 Macro IS STM من Canon بسرعة 1/1600 ثانية وفتحة عدسة f/2.8 ومعدل حساسية ISO200. © نانا هيتمان/Magnum Photos

وُلدت مصورة الأفلام الوثائقية نانا هيتمان في ألمانيا عام 1994 واشترت أول كاميرا DSLR، وهي كاميرا EOS 400D من Canon (التي تلتها الآن كاميرا EOS 850D من Canon)، عندما كانت تبلغ من العمر 14 عامًا. وفي صغرها، شعرت بالإلهام من الصور التي رأتها في National Geographic وحصلت بعد ذلك على شهادة في التصوير الفوتوغرافي الصحفي وتصوير الأفلام الوثائقية من جامعة Hannover University of Applied Sciences and Arts. ومنذ ذلك الحين، تم نشر عملها في National Geographic وTIME Magazine وde Volkskrant، من بين منشورات أخرى. وفي عام 2019، تمت دعوتها لتصبح مرشحة Magnum.

وخلال السنوات الأخيرة، استخدمت نانا، التي تعمل بشكل أساسي على مشروعات طويلة الأجل، مثل توثيق حياة المجتمع المحيط بآخر منجم فحم في ألمانيا، كاميرا EOS R من Canon وكاميرا EOS R5 من Canon. وتذكر قائلة: "كنت أستخدم سابقًا كاميرا EOS 5D Mark III من Canon، لكنني أحب الآن العمل بكاميرات Canon غير المزوّدة بمرآة". "وأفضل أن أختار كاميرا أخف وزنًا لأنني أحمل أدواتي معي طوال النهار".

وتقول نانا إن الابتكارات التي تم تقديمها في كاميرات EOS R وEOS R5، بما في ذلك التركيز البؤري التلقائي في ظروف الإضاءة المنخفضة حتى -6 درجات إضاءة، تحقق فوائد رائعة عند تصوير الأفلام الوثائقية. وتشرح قائلةً: "أنا أجد الحساسية في ظروف الإضاءة المنخفضة مهمة عند العمل في ظروف الإضاءة المنخفضة من دون فلاش، وتساعدني القدرة على استخدام وضع التصوير الصامت الذي تتميز به بالكاميرا في العمل من دون لفت الانتباه". "وأنا أوصي المبتدئين في تصوير الأفلام الوثائقية بكل من كاميرا EOS R وEOS R5".

أما بالنسبة إلى الأشخاص ذوي الميزانية المحدودة أكثر، فيمكن اختيار كاميرا أخرى تعمل بنظام EOS R، مثل كاميرا EOS RP. ويوضح مايك قائلاً: "إنها أصغر حجمًا وأخف وزنًا وتحتوي على الكثير من الميزات الرائعة، بما في ذلك وضع التصوير الصامت، ومثل كاميرات نظام EOS R الأخرى، تتوافق تمامًا مع عدسات EF".

"وإذا كانت ميزانيتك تسمح لك بشراء كاميرا EOS R6، فستتيح لك إمكاناتها المذهلة على التصوير في ظروف الإضاءة المنخفضة التكيف مع مجموعة كبيرة من ظروف الإضاءة المختلفة، بينما ستريح ميزة تتبع الوجه/العين بالك بشأن التركيز البؤري وستسمح لك بالتركيز بدلاً من ذلك على التوقيت والتركيب والتعبيرات".

وبما أن نانا تحب الاقتراب من الأشخاص الذين تصوّرهم، فإنها تستخدم دائمًا تقريبًا عدسة RF 35mm F1.8 Macro IS STM من Canon وعدسة RF 50mm F1.2L USM. وتذكر قائلةً: "هاتان العدستان هما كل ما أحتاج إليه". "أنا أفضّل العدسات الأساسية أكثر من عدسات التكبير/التصغير لأنها تسمح بالتنقل والتركيز أكثر على الصور".

ويوافق مايك على أن هاتَين العدستَين هما المزيج المثالي. ويضيف قائلاً: "لطالما كانت الأبعاد البؤرية التي تبلغ 35 مم و50 مم شائعة في الأفلام الوثائقية والتقارير لأنها تضفي منظورًا طبيعيًا على اللقطات". "وتتميز عدسة RF 35mm F1.8 Macro IS STM بأنها صغيرة الحجم وذات سعر في المتناول ومزوّدة بمثبت صور مكوّن من 5 درجات توقف لتمنحك لقطات واضحة عند التصوير في أثناء حمل الكاميرا باليد".

أفضل مجموعة أدوات لتصوير حفلات الزفاف

شخصان يبتسمان ويرقصان وهما يمسكان بأيدي بعضهما في حقل يحتوي على القش وشجرة غير مورقة.

يلتقط مصورا حفلات الزفاف في الوجهات الخارجية كارمن وإنغو ليتنر مجموعة من الصور ومقاطع الفيديو على هياكل كاميرتَي EOS R5 من Canon وEOS R6، بما في ذلك اللقطات العفوية التي يصورانها بينما يتحرك الأشخاص من حولهما. يشرح مايك السبب الذي يجعلهما الكاميرتَين المثاليتَين للمناسبات الكبيرة قائلاً: "يمكنك الاعتماد تمامًا على ميزة تتبع الوجه/العين في كاميرا EOS R5 وEOS R6 التي تعني أنك تستطيع التركيز على وضع إطار للقطة والتقاط اللحظة المناسبة". التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة EF 35mm f/1.4L II USM من Canon و مهايئ الحامل EF-EOS R من Canon بسرعة 1/1600 ثانية وفتحة عدسة f/1.4 ومعدل حساسية ISO160. ‎© Carmen and Ingo Photography

عروس وعريس يقبلان بعضهما بشغف في غرفة مليئة بأضواء الزينة والطاولات المزينة.

يوصي إنغو باستخدام العدسات الأساسية السريعة ذات الأبعاد البؤرية التي تتراوح ما بين 35 مم و50 مم لتصوير حفلات الزفاف، مع إبقاء فتحة العدسة مفتوحة بشكل واسع عندما تريد فصل الهدف عن الخلفية. التُقطت الصورة بكاميرا EOS R6 من Canon مزوّدة بعدسة RF 50mm F1.2L USM من Canon بسرعة 1/200 ثانية وفتحة عدسة f/1.4 ومعدل حساسية ISO4000. ‎© Carmen and Ingo Photography

التقى كارمن وإنغو ليتنر ببعضهما على شاطئ إيطالي في عام 2003. وبعد اكتشاف حبهما المشترك للتصوير في أثناء السفر معًا، بدآ بتصوير حفلات زفاف عائلاتهما وأصدقائهما قبل أخذ المبادرة وافتتاح عملهما الخاص في عام 2009.

ومنذ ذلك الحين، اهتم هذا الفريق المؤلف من الزوج والزوجة، اللذين بدآ مسيرتهما المهنية كمهندس فني وخبيرة مكياج، بتصوير حفلات الزفاف في أجمل المواقع في العالم. وكانت كاميرا EOS 350D من Canon (التي تلتها الآن كاميرا EOS 850D من Canon) أول كاميرا DSLR استخدماها، وما زالا يحتفظان بها حتى الآن. أما اليوم، فهما يستخدمان كاميرا EOS R5 وEOS R6، بالتزامن مع بعضهما في معظم الأوقات؛ إذ إنهما يستخدمان واحدةً منهما لتصوير اللقطات الثابتة والأخرى لتصوير مقاطع الفيديو.

ويذكر إنغو قائلاً: "أهم ميزة بالنسبة إلينا هي نظام التركيز البؤري الفائق الدقة الذي تتميز به كل من EOS R5 وEOS R6". وحتى عندما تكون العدسات مفتوحة بشكل واسع، ما زلنا نحصل على صور واضحة للغاية. بالإضافة إلى ذلك، توفر هاتان الكاميرتان ميزة أخرى مهمة لتصوير مقاطع الفيديو، وهي تثبيت الصور المضمن (IBIS) الذي يوفر تثبيتًا يصل إلى 8 درجات توقف باستخدام عدسات معينة، وهذا يعني أننا لا نحتاج إلى الحوامل الثلاثية القوائم أو الأحادية القائم".

ويشعر إنغو أن الاستثمار في كاميرا EOS R5 مفيد طبعًا بالنسبة إلى الراغبين في العمل كمصوري حفلات زفاف. ويضيف قائلاً: "إذا لم تكن بحاجة إلى ملفات بدقة 45 ميجابكسل، فستكون مستعدًا تمامًا مع كاميرا EOS R6 أيضًا".

ويتابع مايك قائلاً: "إن أهم فائدتَين تقدمهما هاتان الكاميرتان لتصوير حفلات الزفاف هما ميزة تتبع الوجه/العين وميزة التصوير الصامت التي تتيح لك التقاط الصور من دون أن تلفت انتباه الأشخاص، لا سيما في المواقع الهادئة". "ومن ناحية أخرى، تتوفر كاميرات هجينة قادرة على تصوير مقاطع فيديو بدقة تصل إلى 8K وتنسيق RAW وبدقة 4K بمعدل 120 بكسل على كاميرا EOS R5 وبدقة 4K الفائقة الوضوح للغاية بمعدل يصل إلى 60 بكسل على كاميرا EOS R6".

وتستخدم كارمن وإنغو بشكل أساسي عدسة EF 35mm f/1.4L II USM من Canon وعدسة RF 50mm F1.2L USM وعدسة RF 85mm F1.2L USM، بالإضافة إلى عدسة RF 28-70mm F2L USM. ويوجه إنغو هذه النصيحة إلى الأشخاص الذين ما زالوا مبتدئين في تصوير حفلات الزفاف: "أنصح باستخدام عدسة مقاس 35 مم وعدسة مقاس 50 مم، مع حد أقصى واسع لفتحات العدسة – وإذا كان بإمكانك تحمل نفقة عدسات الفئة L-Series، فأنا أنصح بها تحديدًا".

يذكر مايك قائلاً: "عندما تكون مصورًا مبتدئًا لحفلات الزفاف، ستجد أن عدسة تكبير/تصغير متعددة الأغراض، مثل عدسة RF 24-105mm F4L IS USM مفيدة للغاية. وهي عدسة قادرة على أداء كل شيء تقريبًا". بعد ذلك، يمكنك أن ترفقها بعدسة RF 50mm F1.8 STM أو عدسة EF 85mm f/1.8 USM – أي عدسة سريعة وصغيرة وساطعة. وسيتيح لك ذلك التقاط أنواع مختلفة من الصور، مثل استخدام فتحة العدسة الواسعة لعزل الهدف عن الخلفية. وباستخدام عدسة تكبير/تصغير وعدسة أساسية سريعة، ستكون مستعدًا للتصوير في معظم الظروف".

مهما كان المسار الذي تريد أن تسلكه، سواء أكان في مجال تصوير الموضة والصور الشخصية أم تصوير الأفلام الوثائقية أم تصوير حفلات الزفاف أم أكثر، فإن الاستثمار في مجموعة أدوات رائعة هو استثمار في مستقبلك. تبدأ مغامرتك الاحترافية هنا…


بقلم ديفيد كلارك

منتجات ذات صلة

مقالات ذات الصلة

  • صورة بالأبيض والأسود لطفل يلمس كتابًا.

    تصوير العائلة

    نصيحة لتصوير العائلة

    اكتشف كيف وجدت سفيرة Canon هيلين بارتليت شغفها بتصوير العائلة.

  • صورة شخصية لامرأة ترتدي قلادة خضراء كبيرة وقبعة زرقاء أمام خلفية أرجوانية.

    المشروعات المنزلية

    إعداد أستوديو منزلي مناسب لك

    اكتشف كيفية إطلاق العنان لقدراتك الإبداعية باستخدام الفلاش والتقاط صور شخصية مذهلة بميزانية محدودة.

  • صورة شخصية لامرأة بضفائر طويلة ترتدي سترة صوفية زهرية قصيرة وجينزًا رماديًا وتمشي في أحد شوارع المدينة.

    تصوير الصور الشخصية

    كيفية التقاط درجات ألوان بشرة مثالية في صورك الشخصية

    أتقن الفن الصعب لالتقاط درجات ألوان البشرة الطبيعية مع مصورة عالم الموضة المحترفة جايد كيشيا غوردون.

  • كيفية تصوير حفلات الزفاف في الهواء الطلق

    تصوير حفلات الزفاف

    كيفية تصوير حفلات الزفاف في الهواء الطلق

    تشارك مصورة حفلات الزفاف ستيف زاكاس نصائحها لالتقاط صور لهذه المناسبات المهمة.