"كانون" تُلهم جيل المستقبل من مستكشفي الفضاء عبر مجموعة من الأعمال الإبداعية المستوحاة من الفضاء الخارجي

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 18 مايو 2021— في ظل الاهتمام المتزايد باستكشاف عالم الفضاء والمجرات ومعرفة المزيد حول النظام الشمسي وعلم الفلك، تعاونت شركة "كانون" مع المقدم التلفزيوني والكاتب وعالم الفلك العالمي مارك تومسون، لمساعدة الأسر والعائلات من مستخدمي بوابة (Creative Park) من "كانون" في التعرف على أسرار النظام الشمسي وإلهام جيل المستقبل من مستكشفي الفضاء، وكان ذلك بالتزامن مع احتفال الشركة باليوم العالمي للفلك في يوم 15 مايو 2021 .

صورة لأحجية على شكل كوكب الأرض متوفرة من Creative Park

وقد شهد العام 2021 إنجازات مُذهلة للبشرية، ومن أبرزها هبوط مركبة "بيرزيفرنس روفر" (Perseverance Rover) التابعة لوكالة الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا) على كوكب المريخ، واستمرار نجاح مشاريع "ستارلنك" (Starlink Mission) التابعة لشركة "سبيس إكس" (Space X). ومع تزايد الأخبار حول المهمات الفضائية خلال العام الجاري، شهدت معدلات الاهتمام باستكشاف الفضاء ارتفاعاً ملحوظاً، حيث أشار موقع "تويتر" (Twitter) إلى نمو بنسبة 41% في المحادثات وتداول المحتوى حول علم الفلك والنجومi على منصته الاجتماعية.  

وقال بينوج ناير، مدير إدارة التسويق في وحدة أعمال العملاء في "كانون الشرق الأوسط": "نواصل في "كانون" دعم المبادرات النوعية الرامية إلى تحفيز استكشاف العلوم الحديثة والفضاء. ففي منطقة الشرق الأوسط، شكّل نجاح مسبار الأمل الإماراتي في الوصول إلى مداره حول كوكب المريخ مصدر إلهام وتحفيز للشباب العربي لاستكشاف الفضاء الخارجي. ونؤمن بأن أحلام وتطلعات جيل الشباب أصبحت أعلى وأكثر طموحاً، حيث باتوا حريصين على معرفة المزيد عن علوم الفلك والفضاء أكثر من أي وقت مضى". 

وأضاف ناير: "نسعى توفير مساحات إبداعية تعزز ثقافة الاستكشاف وروح المغامرة لدى الشباب، وتشجيعهم على معرفة المزيد حول الفضاء وأسراره الشيّقة، حيث تتزايد اليوم أهمية بناء بيئة تعليمية ممتعة وغنية بالمعلومات والتجارب المفيدة. ومن هنا، تقدم Creative Park من "كانون" للوالدين وصولاً سريعاً ومباشراً إلى محتوى ابتكاري وأعمال إبداعية تُنمي حبَ التعلم وتعزز روح الابتكار لدى جميع أفراد الأسرة". 

وتحتوي بوابة Creative Park على مجموعة واسعة من الأعمال الورقية ثلاثية الأبعاد والملصقات والمُجسَّمات المعلقة المستوحاة من الفضاء، والتي تساعد الأطفال على الابتكار والإبداع. كما تتيح البوابة للأسر إمكانية الحصول على هذه الباقة المميزة من الأعمال مجاناً وطباعتها بهدف توفير تجربة ممتعة وتفاعلية للتعرف على عالم الفضاء.  

ومن أبرز الأعمال الإبداعية: 

وتضمنت نصائح مارك تومسون الفلكية ما يلي:  

  • كن سريع الملاحظة وتطلع إلى معرفة تاريخ استكشاف الفضاء: منذ أكثر من 50 عاماً، شاهد الملايين حول العالم "نيل آرمسترونغ" و"باز ألدرين"، وهما أول رائدي فضاء ينجحان في الهبوط والمشي على سطح القمر الذي نراه من جميع أنحاء الكرة الأرضية. وتأتي نسخة وحدة أبولو القمريةviiثلاثية الأبعاد التي تقدمها "كانون" احتفاءً بهذا الإنجاز التاريخي. لكن، هل تعلم أن الموقع الذي هبطت فيه مركبة "أبولو 11" كان يسمى "بحر السكون"؟ ولاستكشاف هذا "البحر"، يجب عليك التعرف أكثر على معالم القمر، والاطلاع على خرائطه كتلك المتوفرة عبر الموقع الإلكتروني لوكالة ناسا. اختبر قدراتك وحاول أن تحدد موقع "بحر السكون"، والذي يبدو كبقعة رمادية كبيرة على سطح القمر، علماً بأن هذه التسمية لا تعكس الواقع، فهذا المكان المُسمى بـ "بحر السكون" ليس بحراً وإنما حمم بركانية.   
  • السماء مليئة بالمفاجآت المتحركة:إذا نظرت بتمعُّن إلى السماء، فقد تلاحظ بعض النجوم التي تتحرك بشكل أسرع من غيرها، في الحقيقة انها ليست نجوماً، بل أقماراً صناعية. ومثال ذلك "محطة الفضاء الدولية"، والتي تشكل مختبر علمي ضخم يعيش فيه علماء ورواد فضاء ويجرون مختلف التجارب في الفضاء. ومن المتوقع خلال السنوات المقبلة تنظيم رحلات ترفيهية إلى الفضاء وأماكن مشابهة لفندق الفضاءviii ((Space Hotel. وتتضمن Creative Park التابعة لـ "كانون" نموذجاً يحاكي هذا الفندق، فضلاً عن كونها توفر تصوراً لما سيكون عليه الأمر في المستقبل.   
  • تخيل حدوداً جديدة: سميت الكواكب في اللغة الإنجليزية سابقاً باسم (planetes)، وهي تعني "المتجولون" (wanderers) في اللغة اللاتينية استناداً إلى حركتها بين النجوم. هل تعلم أنه من الممكن رؤية خمسة كواكب في وقت واحد في السماء، بما في ذلك المريخ، وبالعين المجردة؟ سيساعدك "نموذج المريخ"(Mars Diorama)ix المتوفر عبر "حديقة الإبداع"، على تخيل ما سيكون عليه الوضع على الكوكب الأحمر.  
  • ارسم ملامحرحلتك: مما لا شك فيه أن كوكب المريخ هو الوجهة الفضائية التالية التي سيزورها البشر. وتعد المركبات الفضائية المختلفة التي كانت ترسم خرائط سطح المريخ، مثل مركبة بيرزيفرنس (Perseverance Rover) التي وصلت إلى الكوكب مؤخراً، من أهم العوامل المساعدة على جعل زيارة البشر لهذا الكوكب ممكنة. قم بإرسال مركبتك الفضائية بنفسك باستخدام "مركبة المريخ الاستطلاعية"  (Mars Curiosity Rover)x التابع لبوابة Creative Park.   

للانطلاق في رحلتك إلى الفضاء، يرجى زيارة: creativepark.canon/ 

وللعائلات والأسر الراغبة في استكشاف مجموعة الفضاء التي تقدمها البوابة وتكوين صورة أوضح عنها، يمكنكم الاستعانة بالطابعات النافثة للحبر "كانون بيكسما" (Canon PIXMA) ذات القدرات التقنية العالية كخيار أمثل لطباعة تلك المجموعة.