المقالة

احصل على نتائج عالية الجودة في متناول ميزانية مصوِّر بمفرده باستخدام كاميرا EOS C200 من Canon

Group of people pouring coulored powder on a woman.

يصور المخرج ديفيد نيوتن فيلماً من دون أي مساعدة لموضة تلوين فستان الزفاف باستخدام كاميرا EOS C200 المرنة المزودة بعامل تصميم صغير

كان ديفيد نيوتن متحمسًا للغاية لتجربة كاميرا EOS C200 الجديدة. حقق فيلمه القصير الخاص بموضة تلوين فستان الزفاف أقصى استفادة من مزايا الكاميرا المتنوعة وإمكانية المصور الوحيد، حيث وضع الكاميرا على آلة ذات محورين وطائرة من دون طيار وحقق أقصى استفادة من ميزات التركيز البؤري التلقائي المتقدم.

يصف ديفيد نيوتن نفسه بأنه "مخرج مصور. أنا أحد هؤلاء الأشخاص الذين انتقلوا من مرحلة التصوير ومواد الفيديو باستخدام الكاميرات الرقمية ذات العدسة الأحادية العاكسة وتطوروا وفق متطلبات المشاريع".

أجرى نيوتن الذي انتقل من الكاميرات الرقمية ذات العدسات الأحادية العاكسة المزودة بإمكانية تصوير مقاطع الفيديو إلى نطاق EOS السينمائي دورات تدريبية بشأن كاميرات Canon وكان حريصًا على استخدام كاميرا EOS C200 الجديدة في أقرب وقت ممكن.

"وقد بدأ هذا المشروع لأن Canon أعلنت أنها ترغب في تجربة كاميرا C200 وأرادت شخصًا قد انتقل من الكاميرا الرقمية ذات العدسة الأحادية العاكسة إلى الكاميرا السينمائية. أظهرت تجارب الكاميرا أداءً رائعًا في اتجاهين: فهي تناسب آلية العمل عالية الإنتاجية ومتوافقة تمامًا مع البيئة عالية الإنتاجية، فضلاً عن أنها تناسب المصور الوحيد أو مجموعة صغيرة من طاقم العمل بسبب بيئة العمل". هذا هو مجال التخصص كما يقول نيوتن. "أميل إلى العمل بمفردي أو مجموعة صغيرة من طاقم العمل. أجد أنه من الأسهل العمل بمفردي". بعد أن استخدم نيوتن كاميرا C200 سابقًا في مشروع في دبي، أصبح "لديه بالفعل بعض الخبرة في استخدامها".

عند الإشارة إلى المزيج الذي يجمع بين الحجم الصغير والوزن الخفيف للجهاز مع تنسيق RAW Light السينمائي عالي الجودة المدمج، يصف نيوتن الكاميرا بأنها قوية ومتينة للغاية. الأشياء المثالية بالفعل بالنسبة إليّ هي التسجيل بتنسيق RAW الداخلي بدقة 4K، فهو رائع بالفعل. يتطلب الأمر كاميرا ملائمة من حيث التكلفة والحجم وتؤدي أداءً رائعًا وتوفر الجودة التي لا يمكن تحقيقها إلا من خلال تنسيق RAW. لقد اعتدنا على التصوير بتنسيق MP4 الذي يكافئ تنسيق JPEG من منظور اللقطات الثابتة وكانت قدرتنا على التدرج محدودة للغاية، ولكن الآن لدينا خمس عشرة درجة توقف للنطاق الديناميكي (من ملف RAW Light السينمائي المعالَج)". وهذا الأمر، كما يقول نيوتن، يجعل توفير النطاق الديناميكي العالي خيارًا واقعيًّا، فضلاً عن زيادة الإمكانات في مرحلة ما بعد الإنتاج. "إذا كنت ترغب في الانتقال إلى آلية عمل النطاق الديناميكي العالي، فيمكنك ذلك. وعند العمل في Rec709، فإنها توفر المزيد من المرونة في التدرج، ويمكنني أن أقول إن لديها القدرة على تصحيح الأخطاء في حال حدوثها (وهذا لم يحدث أبدًا!)"

أدرك نيوتن بسرعة قيمة التسجيل بتنسيق RAW والتسجيل المضغوط. "لديك تنسيق RAW، ولكن لديك أيضًا القدرة على التسجيل بتنسيق أفضل منه. لقد حصلت على مستوى عالٍ جدًّا وكنت مضغوطًا. إذا قمت بإعداد الكاميرا إعدادًا صحيحًا، فإنك ستحصل على نتائج رائعة بتنسيق MP4. ورغم ذلك، إذا كنت تصور كثيرًا باستخدام مفتاح كثافة اللون، فمن الأفضل إيقاف تشغيل التصوير بتنسيق RAW للحصول على المزيد من البيانات. غالبًا ما يلتقط المصورون الذين يصورون بهذا التنسيق باستخدام برامج الترميز العادية صورًا لحفلات الزفاف والأحداث إذا لم تكن هناك حاجة ماسة إلى التقاط المزيد من البيانات أو متطلبات لمعالجة تنسيق RAW".

Canon video camera in action

ما وراء المستشعر وتنسيق التسجيل

نيوتن متحمس للغاية لميزات التركيز البؤري التلقائي في الكاميرا C200. "إن نظام التركيز البؤري التلقائي لمستشعر CMOS ثنائي البكسل رائع للغاية. وهو جزء من مفتاح رئيس للانتقال من التركيز اليدوي الذي كنا نستخدمه لسنوات إلى التركيز البؤري التلقائي الذي يمكنك الوثوق به واستخدامه بالفعل". يستفيد نظام التركيز البؤري هذا من الشاشة التي تعمل باللمس في الكاميرا C200 عند اختيار نقطة للتركيز البؤري ويؤدي إلى إنشاء نظام عالي المرونة يقلل الحاجة إلى وحدة سحب منفصلة للتركيز البؤري.

بالنسبة إلى الحالات التي يكون فيها التركيز البؤري اليدوي أمرًا لا مفر منه، تجد أن نيوتن معجب أيضًا بوظائف دليل التركيز البؤري ثنائي البكسل. "ما عليك سوى اختيار نقطة للتركيز البؤري، ثم تركز الأشعة حول هذه النقطة حتى تعرف ما إذا كان التركيز البؤري من الأمام أم الخلف. وإذا كنت لا ترغب في العمل باستخدام العدسات السينمائية الأساسية، فلا يزال لديك تأكيد التركيز البؤري". بفضل عدسات EF، "لن تحتاج إلى وحدة سحب للتركيز البؤري ووضع نظام تركيز بؤري متتابع منفصل. يمكنك العمل بسرعة أكبر بفضل هذه الأمور". عند التفكير في أيام استخدام الكاميرات الرقمية ذات العدسة الأحادية العاكسة لتصوير مقاطع الفيديو، يسر نيوتن أن يرى النظام على كاميرا مخصصة للصور المتحركة. "كانت كاميرات مثل 7D Mk. II تتضمن هذه الميزة لفترة من الوقت، ويسرنا أن نراها على الكاميرا السينمائية".

Group of people laughing whilst pouring coloured powder on woman

يتكامل التصميم المثالي لعناصر التحكم والاتصال مع نظام القوائم المألوف لكي تظل الأمور بسيطة. "تُوجد كل الأزرار ناحية اليمين والمنافذ ناحية اليسار. ولن تجد أزرارًا في أماكن غريبة. بل إنها متوافقة مع بعضها. يُمكنك العمل بسرعة وبساطة، وسيجد أي شخص يستخدم الكاميرا الرقمية ذات العدسة الأحادية العاكسة أو كاميرا EOS السينمائية من Canon الإعداد مألوفًا بصورة لا تُصدق. صُممت القوائم بالطريقة نفسها، حيث تُوجد الأزرار ناحية اليمين كما هي بالتسلسل نفسه".

مع الوضع في الاعتبار طبيعة تصوير موضة تلوين فستان الزفاف التي لا يمكن التنبؤ بها إلى حد ما، يُقدر نيوتن بصورة خاصة الحجم الصغير الذي تتميز به كاميرات C200. "فهي متوازنة بصورة رائعة على حامل رونين أو الجزء السفلي من DJI 1000 - وهو في الأساس عبارة عن آلة ذات محورين يمكن تركيبها أسفل طائرة من دون طيار - وتعمل بصورة رائعة للغاية. نظرًا لأنها قابلة للتركيب، فإنها تفتح المجال للإمكانات الإبداعية".

بفضل الكاميرات الحديثة التي توفر درجة حساسية عالية، غالبًا ما تكون هناك حاجة إلى مرشحات الكثافة المحايدة، ويُمكن أن يكون حجم المربع غير اللامع ووزنه غير عمليين في حال التركيب على آلة ذات محورين أو طائرة من دون طيار، وقد قدّر نيوتن خيار الكثافة المحايدة الداخلي المكون من عشر درجات توقف. "إذا كنت ستبدأ في التصوير بتنسيق RAW وترغب في الحصول على أفضل نطاق ديناميكي، فيجب أن تكون عند درجة ISO 800. إذا كانت لديك القدرة على تشغيل درجتي توقف أو أربع أو ثماني أو عشر من الكثافة المحايدة، فإن هذا يُوفر الكثير من متاعب التركيب".

كنت منبهرًا جدًّا بها، سيكون لدي واحدة في وقت قريب

ويختتم نيوتن كلامه قائلًا: "لقد كنت منبهراً للغاية بها"، مؤكدًا أنه "سيكون لديه واحدة في أقرب وقت. فالكاميرا ممتعة للغاية أثناء الاستخدام وكانت النتائج رائعة لدرجة أنه إذا كان لديك عمل لتبرير الحصول على هذا النوع من الكاميرا، فلن يحتاج الأمر إلى مزيد من التفكير. إذا كنت تفكر في نطاق EOS السينمائي، فإنها أكثر كاميرا شاملة للإمكانات. عندما تعمل، تُريد شيئًا مصممًا ومناسبًا لك بدلًا من إجبارك على تصميم شيء آخر. تحدث أمور كثيرة في جلسة التصوير، وإذا كان بإمكانك تسهيل الأمور قليلًا، فهذا يعني توفير الوقت. دائمًا ما يكون وقت الإنتاج مضغوطًا".

للرجوع إلى نظرة عامة على كاميرا EOS C200 يُرجى النقر هنا

كتابة James Bennett, Televisual Media UK Ltd


ذات صلة

  • Canon
  • احصل على نتائج عالية الجودة باستخدام كاميرا EOS C200 من Canon