كانون تطلق مسابقة "لحظات تستحق التوثيق" للتصوير الفوتوغرافي بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الفوتوغرافي وإكسبو 2020 دبي بهدف إحداث تغيير إيجابي

دبي، 28 أكتوبر 2021: أطلقت كانون اليوم رسمياً مسابقة "لحظات تستحق التوثيق" للتصوير الفوتوغرافي بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، والتي تهدف إلى توفير منصة لجميع الأشخاص من أجل تسخير قوة سرد القصص المرئية في سبيل إحداث تغيير إيجابي. وتركز المسابقة على الاستدامة، التي تعد إحدى الركائز الأساسية لشركة كانون وإحدى موضوعات معرض إكسبو 2020 دبي، وستسمح للمشتركين بعرض ما يمثله مستقبل الكوكب بالنسبة لهم.

  • تنطلق مسابقة "لحظات تستحق التوثيق" تزامناً مع "يوم الاستدامة" وضمن فعاليات إكسبو 2020 دبي – المتوافقة مع ركيزة كانون الرئيسية "مستقبل الكوكب"، وهي متاحة للمشاركين من عشاق التصوير الفوتوغرافي في جميع أنحاء العالم والذين تبلغ أعمارهم 18 سنة أو أكثر
  • تركز لجنة التحكيم على أربع جوانب: بيئية، وإنسانية، واجتماعية، واقتصادية، وتضم مجموعة من المواهب الدولية المرموقة، مع جوائز تشمل 8000 دولار أمريكي نقداً، وعملات ذهبية، وكاميرا كانونR5 بالإضافة إلى العدسة
  • تستمر المسابقة من 28 أكتوبر 2021 حتى 28 يناير 2022

ويمكن لجميع عشاق التصوير الفوتوغرافي من جميع أنحاء العالم ممن تبلغ أعمارهم 18 سنة فما فوق، المشاركة في مسابقة "لحظات تستحق التوثيق"، كما تقدم لهم جوائز تشمل 8,000 دولار أمريكي نقداً، وعملات ذهبية، ومعدات من كانون.

وينضم المشاركون إلى تحدٍ لالتقاط وتقديم خمس صور تعكس مبادئ الاستدامة، ضمن أي من الجوانب الأربع لقضايا الاستدامة العالمية: الاقتصادية والإنسانية والبيئية والاجتماعية.

تقوم الجائزة على قدرة المشاركين على الإبداع، وتنقسم فئات المشاركة إلى "اللحظات التي تصنعنا" (الجانب البيئي)، و"اللحظات التي تشفينا" (الجانب الإنساني)، و"اللحظات التي تنقذنا" (الجانب الاجتماعي)، و"اللحظات التي تطورنا (الجانب الاقتصادي). يمكن تقديم المشاركات عبر >موقع الويب الخاص بشركة كانون.

وسيتولى التحكيم بين المشاركين لجنة دولية تضم العديد من أصحاب الخبرات، وفي مقدمتهم: فيونا شيلدز، رئيسة قسم التصوير في مجموعة جارديان نيوز أند ميديا، وكاثي موران، نائبة مدير التصوير في مجلة ناشيونال جيوغرافيك، وعايدة مولونه، سفيرة كانون، ومؤسس ومدير Addis Foto Fest؛ وبرنت ستيرتون، سفير كانون وكبير المصورين في Getty Images، ومحمد محيسن، سفير كانون، ومصور ناشونال جيوجرافيك ومؤسس Everyday Refugees.

ستعرض الصور الخاصة بالفائزين ضمن معرض افتراضي يستضيفه موقع كانون الإلكتروني، إضافة إلى إقامة معرض فعلي في جناح الاستدامة في إكسبو 2020 دبي.

وفي تعليق له، قال فينكاتاسوبرامانيان هاريهاران، المدير التنفيذي لكانون الشرق الأوسط وتركيا: "نسعى في كانون لاستكشاف الشكل الذي قد يبدو عليه "مستقبل الكوكب"، بينما نتصور مستقبلاً مستداماً للجميع. وضمن جهودنا لتسليط الضوء على هذا الموضوع المهم، أطلقنا مسابقة التصوير الفوتوغرافي العالمية "لحظات تستحق التوثيق" في إكسبو 2020 دبي".

"ستؤثر هذه القضية على مستقبلنا، وهذا هو السبب في أننا نريد إشراك العالم، وأن ننظر من خلال أعين أكبر عدد ممكن من الناس، وأن نشاركهم رؤيتهم لما يعنيه مستقبل الكوكب لهم.

وأضاف: "تساعد هذه المبادرة أفراد المجتمع لرؤية الصورة الأكبر وكيف يمكن للاستدامة أن تؤطر كل جانب من جوانب حياتنا".

كما ستستضيف كانون خلال الفترة من أكتوبر إلى يناير، سلسلة من الندوات عبر الإنترنت، تستعرض من خلالها مجموعة من النصائح والأسرار التي يعتمدها سفراء كانون، والتي تساعد المتابعين على تعزيز مهاراتهم في سرد ​​القصص. وستكون هذه الندوات متاحة عبر الإنترنت، ويمكن الوصول إليها من خلال الموقع الالكتروني الخاص بكانون.

وقال علي خليفة بن ثالث الحميري، الأمين العام لجائزة حمدان بن محمد بن راشد ال مكتوم الدولية للتصوير الضوئي: "نحن في "هيبا" سعداء بالتعاون مع "كانون" أحد أقطاب التصوير العالمية، و"إكسبو 2020" في دعم الارتقاء الفكريّ والمعرفيّ للأجيال القادمة من خلال الفنون البصرية. كما أننا متحمّسون لهذا المساق من المسابقات التي تُخرج المصورين من الإطارات الموضوعية المحدودة إلى فضاء التفكير في صناعة مستقبلٍ أفضل للبشرية، فقط المصورون المحترفون والمبدعون هم القادرون على تشخيص التحديات واقتراح الحلول بأساليب تحمل قيمةً عمليةً حقيقية قابلة للتطبيق، وذلك من خلال "لحظات" مصوَّرة مُدهشة ومُلهِمة ومُفعمة بالمعاني البليغة والدلالات المازِجة بين جماليات المشهد وقوة التعبير".

وأضاف: "وفق رؤية سموّ راعي الجائزة، الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وليّ عهد دبي رئيس المجلس التنفيذيّ، أكملنا في "هيبا" عقداً من الزمان في التوعية والتثقيف بدور الصورة وطبيعة نفوذها في ربط عناصر الزمن الثلاثة بطريقةٍ مُثمرة لتحسين الحياة على كوكب الأرض وردم الفجوات بين البشر التي تعيق تحقيق هذا الهدف النبيل، وندعو مجتمعات المصورين المتواصلة معنا دوماً، للمشاركة في هذا الحدث الذي يتجاوز حدود "مسابقة التصوير التقليدية".

بدورها قالت مرجان فريدوني، الرئيس التنفيذي لتجربة الزائر في إكسبو 2020 دبي: "يتمثل أحد أهم أهداف إكسبو 2020 دبي بجمع دول العالم في موقع واحد من أجل إتاحة الفرصة لمناقشة أبرز التحديات العالمية التي نواجهها وإيجاد الحلول الملائمة لها. يرتبط استمرار البشرية على سطح هذا الكوكب بشكل أساسي في توحيد الجهود للتغلب على هذه التحديات، ومن خلال إكسبو 2020 دبي، نحن نسعى إلى وضع الأسس الإيجابية للأجيال القادمة حتى تكون قادرة على الاستمرار في مواجهة هذه التحديات والتغلب عليها. ولا شك أن توحيد الجهود بين كانون وجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي من خلال إطلاق مسابقة "لحظات تستحق التوثيق" يمثل خطوة إيجابية نحو إنشاء بادرة من شأنها أن تساعد المجتمعات على فهم وإدراك أهمية حماية الكوكب والحفاظ عليه. نحن نؤمن بقوة الفن والإبداع في إيصال هذه الرسالة، وهذا ما يدفعنا لنكون شركاء في هذه المبادرة".

لمزيد من المعلومات حول المشاركة، والشروط والأحكام، يرجى زيارة الرابط

تعد مسابقة "لحظات تستحق التوثيق" جزءاً من سلسلة من المبادرات والبرامج التفاعلية للترويج لاستخدام قوة الصور لالتقاط الأفكار التحويلية الأكثر إلهاماً التي تم عرضها في المعرض والحفاظ عليها ومشاركتها مع العالم. تتوافق الأحداث والبرامج التفاعلية التي تطلقها كانون مع أسس إكسبو 2020 دبي التي تتمثل في الفرص والتنقل والاستدامة مع المنصات ذات الأولوية للشركات مثل "مستقبل الكوكب"، و"مستقبل الأشخاص في الكوكب"، و"مستقبل ما هو ممكن".