The EOS 5D Mark IV captures a wedding in low light

جيف أسكو

الشراكة المثالية

يكشف مصور حفلات الزفاف الذي يلقى إشادات كبيرة وسفير Canon جيف أسكو، مع زوجته وشريكته في التصوير سارة، كيف ساعدتهما مجموعة التطورات التقنية الكبيرة التي تتمتع بها كاميرا EOS 5D Mark IV على تغيير نهجهما في تصوير حفلات الزفاف بطرق جديدة وأكثر إثارة.

يمتاز جيف وسارة أسكو بعين خبيرة تحلل أدق التفاصيل. حظي ثنائي المصورين الحائز على العديد من الجوائز من المملكة المتحدة بسمعة يحسدان عليها في جميع أنحاء العالم بسبب الصور فائقة الجمال، الزاخرة بالتفاصيل والملتقطة بعين التحقيقات الصحفية.

لذا عندما أتيحت لهما فرصة الحصول على عينة ما قبل الإنتاج من كاميرا 5D Mark IV، في حفل زفاف مؤخرًا برومانيا، كان جيف وسارة أشد المتحمسين لرؤية مدى الأفضلية التي ستخرج بها الملفات الرقمية من مستشعر CMOS الجديد بدقة 30.4 ميجابكسل الخاص بها. هل ستكون رائعة بما يكفي لإغرائهما بالاستغناء عن محوري العمل 5D Mark III و6D؟ استغرق الأمر دقيقة تقريبًا ليدركا أن كتاب قواعد ملفات RAW قد تم تنقيحه فعلاً وبشكل رائع...

يعترف جيف، "كانت الملفات مذهلة". "عندما رأيت الصور لأول مرة على الشاشة، اعتقدت سارة أني قد عالجتها بالفعل. كانت ملفات JPEG دقيقة تقريبًا. في الواقع، بدأت أتساءل لماذا احتجت إلى تصوير ملفات RAW من الأساس، لأن ملفات JPEG كانت غاية في الروعة. لقد كانت درجات لون البشرة رائعة؛ وكان التدرج من التمييزات العليا إلى التمييزات القصوى أكثر سلاسة بكثير كما تمكنت من سحب الكثير من تفاصيل الظلال للخلف حتى لا يصبح التشويش مشكلة. كان النطاق الديناميكي أفضل بكثير".


تحديات الإضاءة

استخدم جيف الكاميرا في إضاءة متقلبة وعالية التباين جدًا لحفل الزفاف الخارجي هذا. ومع درجة الحرارة التي بلغت 38 درجة، كانت مناسبة يتجلى فيها اختبار حنكة أكثر المصورين براعة، ناهيك عن المعدات.

يتذكر قائلاً "كانت الإضاءة صعبة جدًا!". "كنت أنا وسارة نقوم بالتصوير في الشمس لفترة طويلة من اليوم. كان الحفل ذا إضاءة خلفية تحمل الكثير من التوهج والنقص الحقيقي في التباين نتيجة لذلك. اندهشت على الفور من معالجة الكاميرا EOS 5D Mark IV، خاصةً مع عدسة EF 24-105mm f/4L IS II USM الجديدة، للتوهج بشكل رائع. لقد منحتني الثقة فورًا".

كما وجدت سارة نفسها منبهرة بأداء الكاميرا على الفور. تعترف "أنا لست مصورة مولعة بالتقنية حقًا"، "لذا أحتاج إلى كاميرا توفر ما أريده في اللحظة التي أريدها. قام جيف بإعداد الكاميرا وفقًا لأسلوبنا في التصوير، الذي ترك لي بعدئذ متسعًا من الوقت اللازم لالتقاط هذه اللحظات الخاصة.

"لقد لاحظت اختلافًا شاسعًا في التركيز البؤري، خاصةً في الإضاءة المنخفضة. على الرغم من أن 6D قد تكافح وتبحث قليلاً للحصول على صورة واضحة، إلا أن 5D Mark IV عثرت على الأهداف فورًا واستمرت في التركيز عليها حتى عند تحرك الضيوف في جميع الأنحاء. تُعد هذه ميزة رائعة بالنسبة إليّ.

"شعرت بالراحة على الفور مع EOS 5D Mark IV وسعدت بأنها ليست كبيرة الحجم أو ثقيلة الوزن على الإطلاق. لقد اعتدت كثيرًا على EOS 6D في العمل الذي أقوم به ولكني أرى حالاً أني سأقوم بالترقية إلى هذا الطراز الجديد في أقرب وقت ممكن".

انبهر جيف بالعدسة الجديدة تمامًا، بنفس قدر انبهاره بالكاميرا. بالنسبة إلى مصور حفلات زفاف، كان الاقتران مثاليًا. يقول بحماس "كانت العدسة في حد ذاتها قطعة استثنائية من المجموعة". "لقد تم تحسينها بشكل كبير عن الشكل السابق؛ إن الفرق خيالي".

يتابع: "أحد الأمور التي تحدث في تصوير حفلات الزفاف الآن هي مطالبتنا بالتصوير لساعات أطول وتصوير المزيد من الصور، لذلك نحاول تقليل كمية المعدات التي نصطحبها إلى أدنى حد ممكن. إن عدسات التكبير/التصغير رائعة، إلا أن إحدى مشكلاتها تتمثل في استنفاد إمكانية سرعة ISO العالية قبيل نهاية اليوم، لذا سيتعين عليك حمل العدسات الأساسية الأسرع للوفاء بهذه الفترات فحسب. مع أداء سرعة ISO الأعلى التي تتمتع بها كاميرا 5D Mark IV، ستحصل على درجة توقف إضافية تقريبًا للتلاعب بها، ما يُعد ميزة مهمة عند التصوير باستخدام عدسة f/4. وهذه العدسة الواحدة كافية لليوم بأكمله ما لم تكن لديك الرغبة في التأثيرات السطحية لعمق المجال. أنا شخصيًا أشعر بأنني على المسرح الآن حيث يمكنني أداء مهمة مستعينًا بهذه الكاميرا والعدسة الواحدة فحسب. إنها تتيح لي التركيز بشكل أكبر فيما أفعله دون الحاجة إلى تبديل العدسات طوال الوقت ولدي الثقة الكاملة في توفيرها للوقت مرارًا وتكرارًا. لقد كان التثبيت مذهلاً، أما الوضوح فكان من مستوى آخر".

"لقد تم تحسينها بشكل كبير عن الشكل السابق؛ إن الفرق خيالي."

فرص للاستكشاف

بالنسبة إلى جيف، تمثلت الطريقة الوحيدة التي يمكنه مقارنة الكاميرا 5D Mark IV بالكاميرا 5D Mark III بشكل صحيح في إيقاف تشغيل كل شيء. "تم إيقاف تشغيل كل التصحيحات التلقائية - مُحسِّن العدسة الرقمي، وكل شيء - حتى أتمكن من مقارنة مثيل بمثيل. تمثل هذه الكاميرا من دون شك قفزة هائلة إلى الأمام من جميع الجوانب. إنها أخف وزنًا، مما يجعلها من ناحية أخرى جذابة حقًا بالنسبة إلى الكاميرا التي تستخدمها طوال اليوم كما أن التصوير باستخدام البطاقات المزدوجة لا يعيقني مطلقًا بحدود التخزين المؤقت. بالإضافة إلى سرعة الكاميرا واستجابتها الفائقة؛ إنها الرفيق المثالي".

أما الجديد في كاميرا EOS 5D Mark IV فهو Wi-Fi، إنه ميزة مطلوبة بشدة وهو الميزة التي كان جيف فضوليًا جدًا بشأنها. يقول متأملاً "إن Wi-Fi تمثل تطورًا مثيرًا للاهتمام بالنسبة إلى مصور حفلات الزفاف". "تدور الكثير من الأحاديث الآن عن الأنظمة الأساسية عبر الإنترنت لمصوري حفلات الزفاف، حتى يستطيعوا عرض الصور من يوم الزفاف مباشرةً من الكاميرا إلى العميل. رغم أنها ما زالت في مراحلها الأولى بالوقت الحالي إلا أن التقنية باتت متوفرة الآن في كاميرا 5D Mark IV لجعل سير العمل هذا ممكنًا إذا طلبه العميل".

أداء مُركَّز

مع الجودة العالية للملفات، يأتي التركيز البؤري السريع بصفته الاعتبار الثاني من حيث الأهمية بالنسبة إلى جيف في حفل الزفاف. "أستخدم التركيز البؤري المركزي في تسعين بالمائة من الوقت وفي كاميرا 5D Mark IV، كانت السرعة أعلى بشكل ملحوظ مقارنة بالكاميرا III. أثناء حفل الزفاف، كانت هناك فتاة تقترب مني بضع خطوات في الإضاءة المنخفضة وعبر سلسلة من أربع أو خمس صور، كانت كل واحدة منها واضحة كما لو كنت أتتبع التركيز البؤري. لم يكن بوسعي القيام بهذا الشيء بنفس النجاح باستخدام الكاميرا القديمة. لقد كانت محض إلهام في الواقع".

بالإضافة إلى مزايا التركيز البؤري، لاحظ جيف أيضًا مدى سهولة إعداد كاميرا 5D Mark IV واستخدامها مقارنة بالكاميرا Mark III لديه. "كانت إعدادات القائمة بسيطة جدًا وسهلة الاستخدام للغاية حيث تأتي من الإصدار السابق. لقد تمكنت من إعداد الكاميرا وصولاً إلى الكيفية التي أرغب في استخدامها بها بالضبط، بدون مشاكل على الإطلاق".

"الآن وبعد المحاولة، ستكون العودة إلى كاميرا EOS 5D Mark III القديمة بمثابة انتكاسة حقيقية."

Romanian outdoor wedding ceremony

يعترف قائلاً "الآن وبعد المحاولة، ستكون العودة إلى كاميرا EOS 5D Mark III القديمة بمثابة انتكاسة حقيقية". "عندما ظهرت هذه الكاميرا منذ خمس سنوات، اعتقدت أنها ستكون الكاميرا التي سأستخدمها فيما بقى من حياتي المهنية. وبعدئذ أبدعوا وحسَّنوها بهذه الكاميرا الجديدة! إنها عبارة عن تقدم هائل لن تدرك مقدار ما شهدته من تطور ما لم تبدأ في استخدامها. وبعدما تفعل ذلك، لن ترغب في تركها من يدك حقًا!"

"إن كاميرا EOS 5D Mark IV هي الكاميرا التي لا تفكر فيها تمامًا أثناء استخدامها. وهذا هو أفضل نوع كاميرا، بالنسبة إليّ".

السفراء والقصص

يستخدم سفير Canon "لورينزيو أجيوس" كاميرا EOS 5D Mark IV

استلهام الأفكار

اكتشف كيف تؤدي كاميرا EOS 5D Mark IV أداءً فائقًا بين يدي المصورين الفوتوغرافيين المحترفين

استكشف المزيد